اكتب الكلمات الرئيسية فى البحث

الخمول وعلاقته بالاكتئاب
الخمول وعلاقته بالاكتئاب
أثبتت الدراسات أن النشاط الخفيف في عمر 12 عاماً وما فوق مرتبط بانخفاض الإصابة بالاكتئاب في عمر 18 عاماً
أثبتت الدراسات أن النشاط الخفيف في عمر 12 عاماً وما فوق مرتبط بانخفاض الإصابة بالاكتئاب في عمر 18 عاماً
الخمول وعلاقته بالاكتئاب
الخمول وعلاقته بالاكتئاب
الخمول وعلاقته بالاكتئاب
أثبتت الدراسات أن النشاط الخفيف في عمر 12 عاماً وما فوق مرتبط بانخفاض الإصابة بالاكتئاب في عمر 18 عاماً
الخمول وعلاقته بالاكتئاب
3 صور

يرتبط الاكتئاب ارتباطاً وثيقاً بقلة النشاط والانعزال عن العالم والانسحاب، وهو ما أكده العديد من الدراسات العلمية الحديثة. إليك الخمول وعلاقته بالاكتئاب وفقاً للدراسات العلمية في الآتي:

وجدت دراسة «لانسيت للطب النفسي» أن 60 دقيقة إضافية من النشاط الخفيف «مثل المشي أو القيام بالأعمال المنزلية» في سن 12 عاماً؛ كانت مرتبطة بانخفاض أعراض الاكتئاب بنسبة 10% في سن 18 عاماً، حيث يتعرض الملايين من الشباب في العصر الحالي طوال فترة المراهقة لخطر أكبر للإصابة بالاكتئاب بحلول سن 18 عاماً.
وقال المؤلف الرئيسي للدراسة، آرون كاندولا: «لقد وجدنا أن أشكال النشاط الأكثر كثافة ليست مفيدة لصحتنا العقلية فحسب، ولكن أي درجة من النشاط البدني يمكن أن تقلل من الوقت الذي نقضيه في الجلوس من المرجح أن تكون مفيدة؛ لذلك يجب أن نشجع الناس من جميع الأعمار على التحرك أكثر، والجلوس أقل؛ لأنه مفيد لصحتنا الجسدية والعقلية».
وقال كبير مؤلفي الدراسة، الدكتور جوزيف هايز، بجامعة كاليفورنيا في لوس أنجلوس وكامدن ومؤسسة Islington NHS Foundation Trust: «هناك الكثير من المبادرات التي تعزز ممارسة الرياضة لدى الشباب، لكن النتائج التي توصلنا إليها تشير إلى ضرورة إيلاء النشاط الخفيف مزيداً من الاهتمام أيضاً». وأضاف الدكتور هايز: «يمكن أن يكون النشاط الخفيف مفيداً بشكل خاص؛ لأنه لا يتطلب الكثير من الجهد، ومن السهل ملاءمته للروتين اليومي لمعظم الشباب، ويمكن للمدارس دمج النشاط الخفيف في البرنامج الأسبوعي لتلامذتهم، مثل دروس الوقوف أو النشاط، كما يمكن للتغييرات الصغيرة في بيئاتنا أن تسهل علينا جميعاً أن نكون أقل خمولاً قليلاً».

 

تابعي المزيد: أنواع الاضطرابات النفسية وأعراضها

قلة النشاط قد تُفْضِي إلى الاكتئاب

أثبتت الدراسات أن النشاط الخفيف في عمر 12 عاماً وما فوق مرتبط بانخفاض الإصابة بالاكتئاب في عمر 18 عاماً


في إحدى الدراسات تمَّ قياس أعراض الاكتئاب، مثل الحالة المزاجية المنخفضة، وفقدان المتعة وضعف التركيز، من خلال استبيان إكلينيكي، يقيس أعراض الاكتئاب وشدَّتها على نطاق واسع، بدلاً من تقديم التشخيص السريري. وجاءت النتائج أنه بين سِنَّيْ 12 و16 عاماً، انخفض إجمالي النشاط البدني عبر المجموعة، ويرجع ذلك أساساً إلى انخفاض النشاط الخفيف «من متوسط خمس ساعات و26 دقيقة إلى أربع ساعات وخمس دقائق»، وزيادة في السلوك المستقر «من سبع ساعات في المتوسط و10 دقائق إلى ثماني ساعات و43 دقيقة».
وجد الباحثون أن كل 60 دقيقة إضافية من السلوك الخامل في أعمار 12 و14 و16 عاماً؛ كانت مرتبطة بزيادة في درجة الاكتئاب بنسبة 8- 11.1% على التوالي في سن 18 عاماً. وقلة الحركة في جميع الأعمار الثلاثة كانت لديها درجات اكتئاب أعلى بنسبة 28.2% عند بلوغ سن الـ18 عاماً؛ فكل ساعة إضافية من النشاط البدني الخفيف في أعمار 12 و14 و16 سنة كانت مرتبطة بدرجات الاكتئاب في سن الـ18، التي كانت أقل بنسبة 9.6 و7.8 و11.1%، على التوالي.
وأكدَّ الباحثون الصلة بين النشاط المعتدل والقوي في الأعمار المبكرة وانخفاض أعراض الاكتئاب.

* المصدر: «candi.nhs.uk».

ملاحظة من «سيدتي نت»: قبل تطبيق هذه الوصفة أو هذا العلاج تجب استشارة طبيب مختص.

تابعي المزيد طرق فعالة للتخلص من الخمول والكسل