اكتب الكلمات الرئيسية فى البحث

طالبة سعودية تبتكر جهازا يساعد فئة الصم على قيادة السيارات

طالبة سعودية تخترع جهازا يساعد الصم على قيادة السيارات - الصورة من واس
طالبة سعودية تخترع جهازا يساعد الصم على قيادة السيارات - الصورة من واس

تحظى المملكة العربية السعودية بهمة شبابها وبناتها الذين يواصلون تحقيق العديد من النجاحات المتتالية دون كلل، ومثلما قال الأمير محمد بن سلمان "همة السعوديين مثل جبل طويق ولن تنكسر"، نحن اليوم نتحدث عن الطالبة "ريناد بنت مساعد الحسين"، اسم جديد برز على الشاشات مؤخرا، وهي طالبة في كلية الطب في جامعة الملك سعود، استطاعت أن تبتكر جهازا يساعد الصم في قيادة السيارة.

نجحت الطالبة "ريناد" في اختراع "مستشعرات وحساسات صوتية"، تعمل بشكل ذاتي عند استشعار الأصوات خارج السيارة، وتترجمها لترددات صوتية، ومن ثم يتم إرسالها للجهاز داخل السيارة ويتم عرض اسم مصدر الصوت وصورته ولونه بصريا، بشكل يناسب الصم.

فمن خلال هذا الابتكار يتم تنبيه الدماغ، عبر عرض الألوان لكل نوع من الأصوات والاتجاهات ومدى قرب وبعد الصوت، فيتمكن الأصم من إدراك هذه الأصوات عن طريق حاسة البصر بصورة تقترب من الواقع، وفقا لما ذكر بواس.

وصرحت ريناد بدورها أن هذا الاختراع جاء ليخدم الصم ويقلل من فرص حدوث الحوادث والحد من المخاطر التي يمكن أن تواجههم، وقالت "من الأشياء التي دفعتني لهذا الاختراع هو أن بعض الدول تمنع الصم من القيادة لأنهم غير قادرين على سماع الأصوات المهمة أثناء القيادة".

واستطاعت "ريناد" عبر هذا الاختراع أن تحصد أكثر من جائزة عالمية، ومنها كأس المنظمة العالمية للملكية الفكرية "WIPO" كأفضل اختراع على مستوى العالم، وجائزة ذهبية في المسابقة العلمية العالمية للاختراعات "أولمبياد كوريا الدولي KIYO" كأفضل اختراع على مستوى العالم.

واستعرضت "ريناد" مزايا المستشعرات موضحة أنها صممت لتخدم حوالي 466 مليون شخص أصم وتساعده على القيادة في جميع دول العالم.
 

يمكنكم متابعة أخر الأخبار عبر "تويتر سيدتي"