اكتب الكلمات الرئيسية فى البحث

شراكة بين هيئة أبوظبي للطفولة المبكرة ومدارس السيتي لكرة القدم

شراكة بين هيئة أبوظبي للطفولة المبكرة ومدارس السيتي لكرة القدم. الصورة من المكتب الإعلامي لحكومة أبوظبي
شراكة بين هيئة أبوظبي للطفولة المبكرة ومدارس السيتي لكرة القدم. الصورة من المكتب الإعلامي لحكومة أبوظبي

استعدادًا لانطلاق فعاليات "اليوم العالمي للّعب" والذي يحتفل به العالم في 28 مايو من كل عام أعلنت هيئة أبوظبي للطفولة المبكرة عن شراكتها مع مدارس "السيتي لكرة القدم" في دولة الإمارات العربية المتحدة لإطلاق برنامج "أنماط الحياة الصحية" لطلاب المدارس الابتدائية الذين تتراوح أعمارهم بين 4 إلى 8 سنوات.

مبادرة "ود"


وبحسب المكتب الإعلامي لحكومة أبوظبي أكدت الهيئة أنّ برنامج "أنماط حياة صحية" بمرحلته التجريبية الحالية يأتي كجزء من مبادرة "ود" العالمية لتنمية الطفولة المبكرة التي أطلقتها هيئة أبوظبي للطفولة المبكرة العام الماضي تحت رعاية "الشيخ ذياب بن محمد بن زايد آل نهيان"، رئيس ديوان ولي عهد أبوظبي ورئيس هيئة أبوظبي للطفولة المبكرة.

يذكر أنّ مبادرة "ود" تجمع نخبة من الخبراء والمبتكرين العالميين الذين أخذوا على عاتقهم تطوير استراتيجيات وبرامج فعالة لإحداث تأثير إيجابي على تنمية الأطفال الصغار، وزيادة قدرات الابتكار في مراحل الطفولة المبكرة في أبوظبي وخارجها.

مدارس السيتي لكرة القدم


وتتمتع مدارس "السيتي لكرة القدم" في الإمارات بخبرة تمتد على مدى أكثر من عقد من الزمان في إعداد برامج كرة قدم للذكور والإناث ممن تتراوح أعمارهم بين 3 و 16 عامًا، فضلاً عن ترسيخها لفلسفة ومبادئ التدريب التي تعتمدها أكاديمية مانشستر سيتي .

برنامج أنماط الحياة الصحية


تجدر الإشارة إلى أنّ برنامج "أنماط الحياة الصحية" حظي حتى الآن بمشاركة 900 طفل من 11 مدرسة في مدينة أبوظبي. ومع النجاح الواسع الذي حققه هذا البرنامج، تسعى الهيئة مع مدارس "السيتي لكرة القدم" إلى توسيع شراكتهما بهدف الوصول إلى أكثر من 2,000 طفل ممن تتراوح أعمارهم بين 4-8 سنوات خلال العام الدراسي المقبل.

ويتألف برنامج "أنماط الحياة الصحية" من جلستين إحداهما نظرية والثانية عملية، حيث يتخلل هذه الجلسات أجواء المتعة والمشاركة. وتعلم هذه الجلسات الأطفال ضرورة النشاط الحركي، والغذاء الصحي، واتباع نمط حياة صحي، وهو ما يتوافق مع الأولويات الأساسية للمبادرة العالمية لتنمية الطفولة المبكرة "ود".

ويهدف البرنامج إلى تحفيز الابتكار في مختلف الأنظمة والمنصات والبرامج للمساهمة في تحقيق رسالة الهيئة بدعم مسيرة التنمية الشاملة للأطفال منذ فترة الحمل وحتى سن الثامنة. وتركز المبادرة على أولياء الأمور والأطفال والشركاء وصنّاع السياسات والمجتمعات المدنية والهيئات البحثية وصناديق الاستثمار الاجتماعي ومراكز الابتكار، بالإضافة إلى مؤسسات القطاع الخاص وذلك من خلال الأنشطة الاستراتيجية والبرامج المتخصصة التي تعزز وتطوّر قطاع الطفولة المبكرة على المستويين المحلي والعالمي.



يمكنكم متابعة آخر الأخبار عبر تويتر "سيدتي"