اكتب الكلمات الرئيسية فى البحث

الملكة ماتيلد في سباق 20 كيلومتراً حول بروسيل

العائلة المالكة البلجيكية- الصورة من موقع Royal Central
العائلة المالكة البلجيكية- الصورة من موقع Royal Central
شاركت الملكة "ماتيلد" وابنها الأمير البلجيكي "إيمانويل" في حدث الركض الرياضي البالغ طوله 20 كيلومتراً في بروكسل يوم الأحد. انضم الثنائي الأم والابن إلى ما يقرب من 32 ألف مشارك في الصباح، حيث ركضوا وساروا بين المعالم الأثرية الأكثر شهرة في العاصمة البلجيكية، بروكسيل.

الملكة ماتيلد تشارك في الجري


شاركت الملكة "ماتيلد"في السباق، وانتهت في المركز 23584 (وهذا يشمل أيضاً الأشخاص الذين ركضوا طول السباق) في ثلاث ساعات وعشر دقائق و 41 ثانية، وفقاً لسجلات السباق الرسمية. ومع ذلك، قرر الأمير "إيمانويل" المثابرة أكثر، وانتهى في المركز 8744 بزمن ساعة و 47 دقيقة و 41 ثانية.
هذا العام، تطرقت الدورة إلى جانب واحد من بروكسل، قبل الالتفاف على جانب واحد من Uccle والجري بالتوازي مع حديقة كبيرة تمتد بين Watermael وAuderghem. ركض المشاركون في حلقة كبيرة، والتي صُممت لمنح المتسابقين أفضل إطلالة على ضواحي بروكسل.

العائلة المالكة البلجيكية والرياضة

الملكة "ماتيلد" وأبنائها ليسوا جدداً على الأحداث الرياضية، خاصة تلك التي تقام في عاصمة بلجيكا. تُرى العائلة بأكملها بانتظام في أيام ركوب الدراجات، كما قامت الملكة "ماتيلد" أيضاً بإدارة حدث 2021 في سبتمبر الماضي.
ومن المثير للاهتمام، أنه أثناء حدث 2021، تم تسجيل دخولها باسم Mathilde de Belgique، وتم إدراجها في هذه النسخة باسم Sa Majesté La Reine (الملكة)، والأمير إيمانويل باسم S.A.R. Le Prince Emmanuel de Belgique ( الأمير إيمانويل أمير بلجيكا).
وقد نشر السباق حول حضور الملكة "ماتيلد" في الخريف الماضي، وكتب: "الملكة شرفتنا بأن نكون أفضل سفراء". كما شهد العام الماضي أيضاً أول مرة يشارك فيها الجمهور في السباق، لأنه حتى ذلك الحين، كان السباق مفتوحًا فقط للعدائين.
لمشاهدة أجمل صور المشاهير زوروا «إنستغرام سيدتي»
وللاطلاع على فيديوجراف المشاهير زوروا «تيك توك سيدتي»
ويمكنكم متابعة آخر أخبار النجوم عبر «تويتر» «سيدتي فن»