اكتب الكلمات الرئيسية فى البحث

مسؤول أمريكي يطالب شركتي أبل وجوجل بحذف تطبيق تيك توك نهائيا

صورة شعار تطبيق تيك توك
شعار تطبيق تيك توك الصيني - الصورة من موقع Reddit
صورة تطبيق تيك توك
تطبيق تيك توك - الصورة من موقع رويترز
صورة شعار تطبيق تيك توك
صورة تطبيق تيك توك
2 صور

طالب أحد أعضاء لجنة الاتصالات الفيدرالية، شركتي أبل وجوجل لإزالة تطبيق "تيك توك" من متاجر التطبيقات الخاصة بهما، مستشهدًا بمخاوف الأمن القومي المحيطة بالشركة الصينية.

وفي خطاب بتاريخ 24 يونيو إلى الرؤساء التنفيذيين لشركتي أبل وجوجل، وصف مفوض لجنة الاتصالات الفيدرالية بريندان كار شركة ByteDance المالكة للتطبيق الصيني، بأنها مطلوبة بموجب القانون للامتثال للحكومة الصينية ضمن مطالب المراقبة بعد إصدار تقرير يفيد بأن موظفي الشركة قد تمكنوا من الوصول إلى بيانات مستخدمي TikTok الأمريكيين في مناسبات متعددة، مؤكدا أن المزاعم أظهرت كيف أن تيك توك "غير ملتزم بالسياسات التي تطلب كلتا الشركتين من كل تطبيق الالتزام بها".

وقال تطبيق تيك توك الصيني: "مثل العديد من الشركات العالمية، تمتلك المنصة فرقًا هندسية حول العالم.. نحن نستخدم عناصر تحكم في الوصول مثل التشفير والمراقبة الأمنية لتأمين بيانات المستخدم، ويشرف فريق الأمان لدينا في الولايات المتحدة على عملية الموافقة على الوصول. وقد أكدت TikTok باستمرار أنه يمكن منح مهندسينا في مواقع خارج الولايات المتحدة، بما في ذلك الصين، الوصول إلى بيانات المستخدم الأمريكية على أساس ما هو مطلوب بموجب تلك الضوابط الصارمة".

وقال موقع Buzzfeed News، الذي نشر التقرير الذي يفيد بإدانة تيك توك لاختراق بيانات المستخدمين الأمريكيين، إنه "نقف بشكل قاطع وراء تقاريرنا التي تفيد بأن موظفي تيك توك في الصين وصلوا إلى بيانات المستخدم الأمريكية بشكل متكرر أكثر بكثير مما كان معروفًا سابقًا، ويسعدنا أن تيك توك أكدت ذلك في بيانها الخاص".

وأعرب المسؤولون الأمريكيون لسنوات عن مخاوفهم من أن وصول الحكومة الصينية إلى بيانات المستخدمين الأمريكيين أو اتصالاتهم يمكن أن يعرض الأمن القومي للخطر، ولكن من غير المؤكد ما إذا كان مناشدة كار ستنجح.

ولا تلعب لجنة الاتصالات الفيدرالية دورًا في تنظيم الخدمات المستندة إلى الإنترنت مثل متاجر التطبيقات، وتعثرت الجهود السابقة التي بذلتها حكومة الولايات المتحدة لحظر تيك توك من متاجر التطبيقات الأمريكية وسط تحديات قضائية.

يمكنكم متابعة آخر الأخبار عبر "تويتر سيدتي"