اكتب الكلمات الرئيسية فى البحث

أبل تواجه مشكلة مفاجئة قد تعطل إنتاج جيل جديد من أجهزة آيفون

صورة شرائح مودم 5G
شرائح مودم 5G - الصورة من موقع Macrumors
صورة شعار شركة أبل
شعار شركة أبل الأمريكية - الصورة من موقع CNet
صورة شرائح مودم 5G
صورة شعار شركة أبل
2 صور

على مدى السنوات العديدة الماضية، عملت شركة أبل الأمريكية على تطوير شريحة مودم 5G خاصة بها بحيث لا تحتاج إلى الاعتماد على Qualcomm كمورد، ولكن وفقًا للمحلل Ming-Chi Kuo، فإن جهود الشركة العملاقة "ربما تكون قد فشلت".

ويقول Kuo إن "الاستطلاع الأخير" يشير إلى أن التطوير على الشريحة قد توقف، مما يعني أن Qualcomm ستظل المورد الحصري لرقائق 5G لطرازات iPhone 2023. في السابق، اعتقد Kuo أن أجهزة iPhone 2023 من أبل ستستخدم شرائح مودم مصممة داخليًا بدلاً من رقائق Qualcomm.

ومن المتوقع الآن أن توفر Qualcomm 100٪ من الرقائق لطرازات iPhone 2023، بدلاً من 20٪ فقط. يتوقع Kuo أن تستمر أبل في تطوير رقائق 5G الخاصة بها، لكن الأمر سيستغرق المزيد من الوقت حتى يكتمل العمل ويكون مُرضيًا للاستخدام في أجهزة iPhone والأجهزة الأخرى.

وليس من الواضح حتى الآن سبب عدم قدرة شركة أبل على تجهيز رقائق المودم الخاصة بها في الوقت المناسب لإطلاق iPhone‌ في عام 2023، لكن الشركة تهدف إلى الابتعاد عن Qualcomm منذ سنوات.

وخاضت شركة أبل معركة قانونية مطولة مع Qualcomm وخططت لاستخدام رقائق Intel 5G في أجهزة آيفون 2020، لكن هذا لم يكن ممكنًا في النهاية لأن Intel لم تكن قادرة على تصنيع رقائق 5G التي تفي بمعايير أبل.

وانتهى الأمر بشركة أبل بتسوية دعواها القضائية مع شركة Qualcomm في عام 2019، ومنذ ذلك الحين، استخدمت أجهزة مودم Qualcomm 5G في تشكيلتي ‌iPhone‌ وiPad. منذ ذلك الحين، تعمل أبل على تطوير شريحة المودم الخاصة بها، وحتى أنها اشترت أعمال شرائح المودم من Intel للحصول على السبق، وتشير الشائعات إلى أن أبل كانت في طريقها لإطلاقها في عام 2023.

في العام الماضي، قالت شركة Qualcomm إنها تتوقع توفير 20 بالمائة فقط من رقاقات المودم المستخدمة في أجهزة iPhone في عام 2023، ولكن يبدو أن شركة Qualcomm قد تنتج رقائق لشركة Apple على الأقل لجيلين آخرين من أجهزة iPhone.

يمكنكم متابعة آخر الأخبار عبر "تويتر سيدتي"