اكتب الكلمات الرئيسية فى البحث

نصائح الاستعداد للجامعة

نصائح الاستعداد للجامعة
نصائح الاستعداد للجامعة
طالبة بالجامعة
طالبة على استعداد لدخول الجامعة
نصائح الاستعداد للجامعة
طالبة بالجامعة
2 صور

تعد الجامعة وقتًا رائعًا للتعلم والاستكشاف والتطور والحلم. عندما تبدأ عامك الأول ، قد لا تعرف أين تريد الالتحاق بالكلية أو ما الذي تريد دراسته، فماذا يعني أن تكون مستعدًا للكلية؟ هناك بعض الخطوات المهمة التي يجب اتخاذها. فيما يلي نصائح لمساعدتك على الاستعداد أكاديميًا وشخصيًا لتعليمك الجامعي.
يقول د. ضياء نبيل عبد المجيد الخبير التربوي وأستاذ المناهج بكلية التربية لسيدتي:
يمثل الالتحاق بالجامعة بداية المستقبل الحقيقي لكل طالب، على أن الكثير من الأبناء قد يشعرون بخوف من الإقبال على هذه المرحلة خاصة في بداية العام الجامعي الأول. لافتا أن هناك الكثير من الأشياء التي يمكن القيام بها والتي تجعلك مستعدًا للتحديات التي ستواجهها بمجرد وصولك وبدء تعليمك الجامعي. يمكن أن تساعدك النصائح والتفاصيل التالية في الاستعداد للنجاح الأكاديمي في الكلية

• نصائح الاستعداد للدخول للجامعة:

طالبة على استعداد لدخول الجامعة

1. ابدأ التخطيط للكلية الآن!

إذا كنت طالبًا في السنوات النهائية بالمدرسة الثانوية فيمكنك تحقيق أقصى استفادة من سنوات دراستك الثانوية من خلال التفكير مسبقًا وتعلم كيفية الاستعداد للمستقبل.

2. خذ الفصول الصحيحة للتحضير للكلية

خطط للعمل الجاد وحاول الحصول على أصعب الفصول المتاحة سيفيدك بطرق متعددة. حيث ستعمل الفصول التحضيرية للكلية على تطوير مهاراتك في تدوين الملاحظات ، والدراسة ، والكتابة ، وإجراء الاختبارات ، وإدارة الوقت ، والتفكير النقدي ، والمزيد. ستعدك هذه المهارات المهمة لصرامة فصول الكلية.

3. الاحتفاظ بسجل خارج المنهج

احتفظ بسجل لأنشطتك اللامنهجية. يمكنك أن تُسأل عنها بعدة طرق مختلفة في طلبات الالتحاق بالجامعة. يمكنك إنشاء مستند يسجل مشاركتك في الألعاب الرياضية ، والنوادي ، والعمل التطوعي ، وخدمة المجتمع ، والعمل بدوام جزئي ، وما إلى ذلك. تتبع الوقت الذي قضيته في كل نشاط وابحث عن الاتجاهات التي تسلط الضوء على مشاركتك في أنشطة ذات مغزى. لا تنس توثيق جميع الجوائز والتكريمات والمناصب القيادية. ستكون هذه القائمة مفيدة للغاية خاصة في طلبات المنح الدراسية أو بناء سيرة ذاتية

تابعي المزيد: أفضل طريقة للمذاكرة

4. تعرف على مستشار التوجيه الخاص بك بالكلية

يمكن زيارة مستشاري القبول بالجامعة ، ومعارض الكلية ، ودروس الإعداد للاختبار ، والمنح الدراسية ، وغير ذلك الكثير. يعد مستشار التوجيه الخاص بك أيضًا مصدرًا رائعًا للدعم الاجتماعي والعاطفي بالإضافة إلى الاستعداد الوظيفي والجامعي.

5. بناء علاقات جيدة مع الاساتذة

يمكن لأساتذتك إتاحة الفرص لك ، ويمكنهم مساعدتك في تحديد نقاط قوتك (ونقاط ضعفك!). يمكنك أن تطلب من أساتذك النصيحة واعلم أن بناء العلاقات مع الأساتذة هو مهارة ستطورها طوال حياتك.

6. العمل على الاستعداد للكلية عبر مهاراتك الحياتية

يقول د. ضياء: قم بعمل قائمة بالمهارات الحياتية التي ترغب في تعلمها ، ثم استمر في إضافتها إليها. فكر في أفضل طريقة للتعرف على كل مهارة. يمكنك تعلم العديد من المهارات من خلال مشاهدة برنامج تعليمي عبر الإنترنت. اعتمادًا على عدد المهارات الحياتية التي تريد تعلمها ، ضع خطة وحدد هدفًا - مثل تعلم وممارسة مهارة جديدة واحدة كل شهر.

7. زيارات الكلية - حدد موعدًا لجولة في الحرم الجامعي

حاول زيارة أكبر عدد ممكن من الحرم الجامعية في وقت مبكر، لا تنتظر للقيام بكل زيارة خلال استعدادك لدخول الجامعة، ولتحقيق أقصى استفادة من زيارتك ، اقض بعض الوقت في الاستعداد. يمكنك أيضًا حضور جلسة إعلامية. توفر هذه العروض الرسمية للطلاب المحتملين الكثير من المعلومات المهمة حول ما تقدمه الكلية وما يجعلها فريدة من نوعها.

8. امتحانات دخول الكلية - ضع خطة

لا تخطئ ، فالكليات والجامعات تعتبر امتحانات الالتحاق بالجامعات من أهم معايير الطلاب الجدد. تعرف على امتحانات الالتحاق بالكلية القياسية وما هو مطلوب أو موصى به من قبل الكليات التي تهمك.

 

طالبة جامعة
            تعد الجامعة وقتًا رائعًا للتعلم والاستكشاف والتطور والحلم
 

• كيف استعد لدخول الكلية ؟

يقول د. ضياء يشمل الاستعداد للكلية جميع جوانب إعدادك الأكاديمي
- قم بتطوير المهارات الأساسية لتدوين الملاحظات وقراءة النصوص والدراسة للامتحانات وكتابة المقالات والأوراق البحثية.
- حاول تطوير المهارات الحياتية لديك، مثل إدارة الوقت وتحديد الأهداف وإدارة الأموال.
- اسع لمعرفة نفسك ونقاط قوتك وضعفك وأخذ زمام المبادرة للعمل في المجالات التي تحتاج إلى تطويرها..
- اسعى دائما لتطوير مهاراتك في حل المشكلات وتحلى بالنضج المطلوب.
- خذ دورات تسمح لك بتوسيع نطاق تركيزك الأكاديمي والبناء على أهدافك التعليمية المستقبلية.
- انخرط في الأنشطة اللامنهجية واكتشف شغفك وتابع أحلامك.
بالنهاية يقول د. ضياء :هذا وقت مثير بينما تنمو في فهم قيمك الأساسية واهتماماتك الرئيسية. ستسمح لك قدرتك على بناء علاقات صحية بالنمو والتعاون والتواصل بشكل فعال مع الآخرين
تابعي المزيد: أفكار مبدعة للنشاطات الجامعية