اكتب الكلمات الرئيسية فى البحث

دودج ستوقف سياراتها القوية من طراز تشالنجر وتشارجر العام المقبل 

دودج ستوقف سياراتها القوية من طراز تشالنجر وتشارجر العام المقبل 
دودج ستوقف سياراتها القوية من طراز تشالنجر وتشارجر العام المقبل 
دودج ستوقف سياراتها القوية من طراز تشالنجر وتشارجر العام المقبل 
دودج
دودج ستوقف سياراتها القوية من طراز تشالنجر وتشارجر العام المقبل 
دودج
دودج ستوقف سياراتها القوية من طراز تشالنجر وتشارجر العام المقبل 
دودج
دودج ستوقف سياراتها القوية من طراز تشالنجر وتشارجر العام المقبل 
دودج
دودج ستوقف سياراتها القوية من طراز تشالنجر وتشارجر العام المقبل 
دودج ستوقف سياراتها القوية من طراز تشالنجر وتشارجر العام المقبل 
دودج ستوقف سياراتها القوية من طراز تشالنجر وتشارجر العام المقبل 
دودج ستوقف سياراتها القوية من طراز تشالنجر وتشارجر العام المقبل 
دودج ستوقف سياراتها القوية من طراز تشالنجر وتشارجر العام المقبل 
دودج ستوقف سياراتها القوية من طراز تشالنجر وتشارجر العام المقبل 
دودج ستوقف سياراتها القوية من طراز تشالنجر وتشارجر العام المقبل 
دودج ستوقف سياراتها القوية من طراز تشالنجر وتشارجر العام المقبل 
6 صور

أعلنت الشركة الأمريكية العريقة دودج بأنها ستتوقف عن تصنيع سيارات تشارجر و Challengers التي تعمل بالغاز العام المقبل، مما يمثل نهاية حقبة لعلامة تجارية ساعدت في تحديد سيارة العضلات، حيث تنتقل صناعة السيارات نحو سيارات هجينة وكهربائية أكثر كفاءة في استهلاك الوقود.حيث ستنقل المركبات من خط إنتاجها في عام 2023 من خلال بيع فريد لسبعة طرازات "تراثية"، سيحمل كل منها عبارة "آخر مكالمة" على لوحة أسفل غطاء محرك السيارة.

دودج ستوقف سياراتها القوية من طراز تشالنجر وتشارجر العام المقبل

*تشارجر وتشالنجر

دودج
تشارجر وتشالنجر، هما جزء من جيل من السيارات ذات المحركات القوية والتصميم العضلي – جنباً إلى جنب مع فورد موستانج، وشيفروليه كامارو، وبونتياك جي تي أو، وما شابه – والتي أصبحت مشهورة منذ أكثر من خمسة عقود. أعيد تقديمها في العقد الأول من القرن الحادي والعشرين، حيث كان إحساسها القديم والأداء العالي يتألقان مع عشاق السيارات حتى مع انجذاب العديد من مشتري السيارات إلى سيارات السيدان وسيارات الدفع الرباعي والسيارات الهاتشباك الأكثر كفاءة في استهلاك الوقود. تبدأ الموديلات الأحدث بالقرب من 30 ألف دولار، لكن يمكن أن تصل إلى 200000 دولار، في حين أن شاحن 1969 عتيق الطراز مؤخراً تم البيع في مزاد بمبلغ قياسي بلغ 1.32 مليون دولار . لكن معايير الانبعاثات الأكثر صرامة أجبرت دودج على إعادة تصور تشكيلتها وشراء أرصدة الكربون من الشركات المصنعة الأنظف. قالت شركة Stellantis، التي كانت تُعرف سابقاً باسم Fiat Chrysler Automobiles، في مكالمة أرباح في مارس 2021، إنها أنفقت 362 مليون دولار على مثل هذه الاعتمادات في عام 2020، معظمها من شركة صناعة السيارات الكهربائية Tesla .

*إصدارات الدفعة الأخيرة دفعة واحدة

دودج
سيتم تخصيص إصدارات العام الأخير لعام 2023 للوكلاء “دفعة واحدة”، وفقاً لإعلان الشركة، وهو تحول عن ممارستها المعتادة المتمثلة في تحقيق مبيعات مذهلة على مدار العام. ستشترك طرازات 2023 السبعة “المتأثرة بالتراث” في بعض الروابط مع النماذج السابقة، والتي سيتم إصدار تفاصيلها في وقت لاحق من هذا العام.

سيتم الكشف عن الطراز السابع والأخير، والذي تصفه دودج بأنه “الأخير من نوعه”، في معرض 2022 Special Equipment Market Association في لاس فيجاس في أوائل نوفمبر. ولم يذكر الإعلان ما إذا كانت السيارة تشارجر أو تشالنجر أو أي شيء آخر.

لم يُفصِّل إعلان خطط الشركة للسيارات العضلية لعام 2024 وما بعده، لكنه ترك الباب مفتوحاً أمام احتمال عودة أي من العلامتين التجاريتين .