اكتب الكلمات الرئيسية فى البحث

صورة لقطرة الأذن
علاج ألم الأذن للأطفال
صورة للسدادات
استخدام السدادات
صورة للكمادات
قد تساعد الكمادات الدافئة في تخفيف ألم الأذن
صورة لطفل يسبح
تجفيف الأذن بعد السباحة
صورة لارتفاع درجة حرارة الطفل
يترافق الالتهاب مع ارتفاع درجة الحرارة
صورة لقطرة الأذن
صورة للسدادات
صورة للكمادات
صورة لطفل يسبح
صورة لارتفاع درجة حرارة الطفل
5 صور

يمكن أن يكون ألم الأذن سبباً شائعاً لزيارة الأطفال للطبيب. وهناك عدة أسباب له بما في ذلك التسنين، والتهاب الحلق، والتهاب الأذن، أو انسداد قناة إستاكيوس.
الأطباء والاختصاصيون يطلعونك على الأسباب والعلاجات.

التهاب الأذن الوسطى مع انصباب (سائل خلف طبلة الأذن)

يترافق الالتهاب مع ارتفاع درجة الحرارة


يحدث التهاب الأذن الوسطى مع الانصباب عند انسداد قناة إستاكيوس التي تصل الأذن الوسطى بالجزء الخلفي من الأنف. هذا يسمح للسائل بالتجمع خلف طبلة الأذن. نظراً لعدم وجود عدوى، فإن المضادات الحيوية ليست مفيدة. حيث إن التهاب الأذن الوسطى المصحوب بانصباب يختفي ذاتياً بشكل عام في غضون 3 أشهر.

العلاج:

1 - يُعطَى الطفل مخفضات الآلام، حسب الحاجة، كما يمكنك أيضاً استخدام الكمادات الدافئة حسب الحاجة.
2 - إذا ترافق التهاب الأذن الوسطى مع الانصباب مع فقدان السمع الخفيف المؤقت، فتحدثي مباشرة إلى طفلك بصوت أعلى من المعتاد؛ وقومي بإجراء اتصال جيد بالعين واستخدمي الإيماءات.
3 - قللي الضوضاء عند التحدث إلى طفلك المصاب (مثل خفض صوت التلفزيون والراديو).
4 - إذا استمر السائل لأكثر من 3 أشهر أو كان فقدان السمع مصدر قلق، فقد تتم إحالة طفلك إلى أخصائي الأنف والأذن والحنجرة، لمزيد من التقييم، الذي قد يلجأ إلى تصريف السوائل في الأذن.

عدوى الأذن

عندما يتم انسداد قناة إستاكيوس التي تصل الأذن الوسطى بالجزء الخلفي من الأنف، ويتجمع السائل في فجوة الأذن الوسطى، يمكن أن تنمو الفيروسات أو البكتيريا أحياناً في السائل وتسبب الألم (التهاب الأذن الوسطى الحاد). وعادة ما يكون سببها عدوى فيروسية في الجهاز التنفسي العلوي. في فصل الشتاء، ولا يحدث التهاب الأذن الوسطى بعد دخول الماء إلى الأذن.

العلاج:

1 - تستخدم المضادات الحيوية لبعض المرضى ونظراً لأن عدوى الأذن لا تسببها البكتيريا دائماً، فلا داعي دائماً للمضادات الحيوية.
2 - احرصي على إعطاء طفلك لقاحات المكورات الرئوية والإنفلونزا.
3 - تجنبي تعريضه للتدخين غير المباشر.
4 - أرضعي طفلك خلال الأشهر الستة الأولى من حياته، وتجنبي دعم الزجاجة عند الأطفال.
5 - إذا كان الطفل يعاني من نوبات متكررة من التهاب الأذن الوسطى الحاد (3 نوبات في 6 أشهر أو 4 حلقات في سنة واحدة)، فقد تتم إحالته إلى اختصاصي الأنف والأذن والحنجرة؛ للمساعدة في تصريف السوائل.

أذن السباح

تجفيف الأذن بعد السباحة


تحدث أذن السباح (التهاب الأذن الخارجية) عند وجود عدوى في قناة الأذن الخارجية. يمكن أن يحدث هذا إذا أصبح الجلد في قناة الأذن متهيجاً أو مخدوشاً ثم أصيب بعدوى.

العلاج:

1 - تستخدم قطرات المضادات الحيوية الموضعية في علاج أذن السباح. يمكن بعض المسكنات للسيطرة على الألم.
2 - بالنسبة للمرضى الذين يعانون من أذن السباح المتكررة، تشمل الإجراءات: لا بد من ارتداء سدادات الأذن عند السباحة.
3- تجفيف الأذن بعد السباحة بمجفف الشعر على وضع منخفض وعلى الأقل 12 بوصة من الأذن.
4 - استخدام قطرات الأذن التي تحتوي على حمض الخليك أو الكحول الطبي  بعد السباحة.
تعرّفي إلى المزيد: فيتامينات تساعد الطفل على المشي

ضعف قناة إستاكيوس

تجفيف الأذن بعد السباحة


أنبوب أوستاكي هو أنبوب يمتد من الأذن الوسطى إلى البلعوم الأنفي (مؤخرة الأنف وأعلى الحلق). يساعد هذا الأنبوب على معادلة الضغط عبر الغشاء الطبلي وحماية الأذن الوسطى من العدوى، كما يساعد على إزالة إفرازات الأذن الوسطى.
وتشمل أعراضه ضعف أنبوب أوستاكي وامتلاء الأذن، وانخفاض السمع، وطنين الأذن أو فرقعة/ تشقق الأذن.

العلاج:

1 – لا بد من علاج- التهاب الأنف التحسسي، والتهاب الجيوب، والارتجاع الحنجري البلعومي، وارتجاع المريء.
2-تجنب التعرض للتدخين غير المباشر.
3 - اضطرابات المفصل الصدغي الفكي.، يمكن أن تسبب مشاكل المفصل الذي يربط الفك بجمجمة الطفل، المفصل الصدغي الفكي، ألماً رجعياً في الأذن. عند المضغ أو فتح الفم.
4 – علّمي طفلك تمارين الفك، واستخدام جبيرة انسداد إذا كان طحن الأسنان مشكلة واستخدمي الأدوية المضادة للالتهابات.

أسباب أخرى لألم الأذن

تشمل الأسباب الأخرى الأقل شيوعاً لألم الأذن رضوض الأذن أو قناة الأذن أو وجود جسم غريب في قناة الأذن، أو تراكم الشمع، أو مشاكل التسنين والتهاب الغدة النكفية والتهاب الجيوب والتهابات البلعوم واعتلال العقد اللمفية، وإصابة العمود الفقري العنقي.

متى يجب أن تطلبي المساعدة لألم الأذن؟

1 – إذا ازداد ألم الأذن سوءاً أو استمر أو لا يمكن السيطرة عليه بتدابير الرعاية المنزلية.
2 - هناك دم أو صديد ينزف من قناة الأذن.
3 - تبدأ المنطقة حول الأذن في الانتفاخ أو الاحمرار.
4 - أصيب طفلك بحمى جديدة أو أعلى.

كيف تعتنين بألم الأذن؟

قد تساعد الكمادات الدافئة في تخفيف ألم الأذن


1 - قد يكون ألم الأذن أسوأ عند الاستلقاء. لذا حاولي أن تجعلي الطفل يجلس أو ينام مع رفع رأسه.
2 - قد تساعد الكمادات الدافئة في تخفيف ألم الأذن. (ومع ذلك، احرصي على عدم حرق الجلد).
3 - يمكن استخدام خافض الحرارة للمساعدة في الشعور بالراحة؛ باتباع التعليمات الموجودة على الملصق أو التي يقدمها الطبيب.
4 - لا يعطَى الأسبرين دون سن 18 عاماً. فقد تم ربطه بتطور متلازمة راي، وهو مرض يسبب تورماً في الدماغ والكبد.
5 - لا تدخلي أي شيء في أذن طفلك، لكن لا بأس بتنظيف الجزء الخارجي من الأذن بقطعة قماش دافئة.
تعرّفي إلى المزيد: معدل السكر التراكمي الطبيعي عند الأطفال
ملاحظة من «سيدتي نت»: قبل تطبيق هذه الوصفة أو هذا العلاج، عليك استشارة طبيب متخصص.