اكتب الكلمات الرئيسية فى البحث

مركز دبي للسلع المتعددة يفوز بجائزة أفضل منطقة حرة في العالم للعام الثامن على التوالي

مركز دبي للسلع المتعددة يفوز بجائزة أفضل منطقة حرة في العالم. الصورة من "وام"
مركز دبي للسلع المتعددة يفوز بجائزة أفضل منطقة حرة في العالم. الصورة من "وام"

نجح مركز دبي للسلع المتعددة وللعام الثامن على التوالي بأن يحصل على جائزة "أفضل منطقة حرة في العالم للعام 2022" من مجلة "إف دي آي" التي تصدر عن صحيفة "فاينانشال تايمز".

طريقة تحديد الفائز

وبحسب المكتب الإعلامي لحكومة دبي فإنه يتم تحديد الفائز بهذه الجائزة المرموقة على يد فريق تحكيم الجوائز الذي يضم طاقم التحرير المتخصص في صحيفة "فاينانشال تايمز" ولجنة من الحكام المستقلين وفقًا لمجموعة من المعايير المتعددة وبناءً على تقييمات بيئة الأعمال في المناطق الحرة. وتستند منهجية التقييم على جُملة من المقاييس التي تُظهر النمو الأساسي في المنطقة الحرة، من حيث الزيادة في أعداد الأعضاء المُسجلين من الشركات الكبرى والصغرى، وكفاءة المنطقة الحرة في توفير بيئة داعمة للأعمال وغير ذلك من المبادرات المرتبطة التي تدعم نموّها، بالإضافة إلى التسويق والأعمال وتطوير البنية التحتية والاستجابة لجائحة كوفيد-19 وتعزيز مبادئ الاستدامة.

جوائز أخرى

يذكر أنّ مركز دبي للسلع المتعددة فاز أيضًا بالجوائز التالية:
* أفضل منطقة حرة للعام لكبرى الشركات التجارية – عالميًّا.
* أفضل منطقة حرة للعام لكبرى الشركات التجارية – الشرق الأوسط .
* أفضل منطقة حرة في الشرق الأوسط للعام.
* أفضل منطقة حرة للعام للشركات الصغيرة والمتوسطة – الشرق الأوسط.
* جائزة التميز العالمي في ممارسات الحوكمة البيئية والاجتماعية وحوكمة الشركات.
* جائز التميّز العالمي في تطوير البنية التحتية.

تسجيل رقم قياسي

سجل مركز دبي للسلع المتعددة خلال العام 2021 رقمًا قياسيًّا باستقطاب 2,485 شركة جديدة من أسواق مختلفة، مثل: الصين، والهند، والولايات المتحدة، والمملكة المتحدة، وواصل هذه المسيرة الرائعة خلال العام الجاري بعدما جذب 1,469 شركة جديدة خلال النصف الأول، ليتجاوز إجمالي عدد الشركات الأعضاء المُسجّلة حاليًّا حاجز الـ 21,000 شركة.

وقد جاءت هذه النتائج الرائعة مدفوعة بعاملين رئيسيين ضمن استراتيجية مركز دبي للسلع المتعددة، وهما: تعزيز سهولة ممارسة الأعمال أمام الشركات الأعضاء، مما يتيح لهم مزاولة أنشطة التجارة بكفاءة عالية وبثقة كبيرة، بالإضافة إلى توفير بنية تحتية متطورة مدعومة بمحفظة من الخدمات المبتكرة التي تجعل من دبي بوابة عالمية للتجارة.

مجتمع أعمال من الطراز العالمي

وأيضًا تم تقدير مركز دبي للسلع المتعددة وفقًا لما قام به من تحسينات وتطويرات في منطقة الأعمال، أبراج بحيرات جميرا، وقد تضمن ذلك مشروعًا مستدامًا تمثّل في استبدال مظلات مواقف السيارات بألواح طاقة شمسية، مما سيترتب عليه تحقيق وفورات في الطاقة تصل إلى 7,612 ميجاواط في الساعة سنويًّا. كما أطلق المركز مجموعة واسعة من المرافق الرياضية واللياقة البدنية، وأجرى سلسلة من التحسينات في المساحات الخضراء والواجهات في كافة أنحاء منطقة الأعمال، التي تضم 87 برجًا ويعمل فيها حاليًّا ما يزيد عن 60 ألف شخص.

كما أحرز مركز دبي للسلع المتعددة تقدمًا كبيرًا في أعمال بناء مشروعه الجديد، منطقة أبتاون دبي، حيث اقتربت أعمال البناء من الانتهاء في أبتاون تاور، البرج الأطول في المنطقة. وتجدر الإشارة أنه تم تأجير المساحة المكتبية في أبتاون تاور بنسبة 100% قبل الانتهاء من أعمال بناء هذا البرج المؤلف من 22 طابقًا.

تمكين تجارة السلع العالمية

يشار إلى أنّ مركز دبي للسلع المتعددة واصل دوره المحوري في ترسيخ مكانة دبي كبوابة بارز لتجارة السلع الدولية.
ففي بداية العام الحالي استضاف مركز دبي للسلع المتعددة صناعة الماس العالمية خلال مؤتمر دبي للماس. كما أعلن مركز دبي للسلع المتعددة مؤخرًا أنّ إجمالي حجم تجارة الماس المصقول والخام في دولة الإمارات بلغ 19.8 مليار دولار خلال النصف الأول 2022، مما يُمثّل زيادةً سنوية بنسبة 25%. والأهم من ذلك، شهد قطاع الماس المصقول في دولة الإمارات نموًا بنسبة 52.5% خلال النصف الأول 2021، مما يؤكد مكانة دبي البارزة وأنها ماضية قدمًا وبخطوات متسارعة كي تكون أكبر مركز عالمي لتجارة وتداول الماس الخام والمصقول معاً.

وبلغت قيمة تعاملات منصة ترايد فلو، وهي سجل إلكتروني للسلع تابعة لمركز دبي للسلع المتعددة 746 مليار درهم إماراتي في النصف الأول من عام 2022، وهو أعلى حجم تداول للمنصة على الإطلاق في فترة ستة أشهر.

كما سجّل مركز الشاي ومركز القهوة التابعين لمركز دبي للسلع المتعددة نموًا قويًّا بإنتاج 30,539 طنًّا متريًّا من الشاي والقهوة خلال النصف الأول 2022. وتتجه بوصلة صناعات الشاي والقهوة بشكل متزايد إلى مركز دبي للسلع المتعددة، ويُعزى ذلك إلى ما يوفره من مرافق عالمية المستوى، والتي تقدم دعمًا متميزًا على الصعيد اللوجستي ومعالجة السلع عبر كافة مراحل سلسلة القيمة، مما يزيح كافة التحديات الناتجة عن تعاملات الوسطاء وبالتالي تحقيق قيمة أكبر لصالح المزارعين والمنتجين والعملاء على حد سواء.

تطوير تقنيات الكريبتو

وأيضًا شهد مركز كريبتو في مركز دبي للسلع المتعددة، والذي يوفر بيئة متكاملة لتطوير وتشغيل تقنيات البلوك تشين وغيرها من تقنيات الكريبتو الأخرى اهتمامًا كبيرًا عقب إطلاقه في منتصف عام 2021. واستمر هذا النمو خلال العام 2022، حيث إنّ 14% من الشركات الجديدة خلال النصف الأول 2022 تعمل في قطاع الكريبتو. ويحتضن مركز كريبتو اليوم 450 شركة ناشطة في مجال الكريبتو، مما يجعله أكبر منصّة في هذا القطاع على مستوى المنطقة.

ويرحب المركز بكافة الأعمال والشركات بمختلف فئاتها وأحجامها الناشطة في مجال الكريبتو، بدايةً من الشركات المتخصصة في تطوير منصّات مدعومة بتقنية البلوك تشين والرموز غير القابلة للاستبدال (NFTs) وبيئات الميتافيرس ووصولاً إلى الشركات التي تتداول في أصول التشفير.






يمكنكم متابعة آخر الأخبار عبر حساب سيدتي على تويتر