اكتب الكلمات الرئيسية فى البحث

هروب أطول ثعبان سام في العالم من حديقة حيوان سويدية

صورة ثعبان طويل
ثعبان كوبرا طويل
صورة رأس ثعبان ملك الكوبرا
رأس ثعبان الكوبرا
صورة ثعبان طويل
صورة رأس ثعبان ملك الكوبرا
2 صور

أغلقت حديقة حيوانات في السويد أبوابها أمام الزوّار بشكل جزئي، بعد أن هرب ثعبان "ملك الكوبرا" بشكل مثير للدهشة من سياجها، في عطلة نهاية الأسبوع.

وبحسب ما ذكره موقع CBSNews، فإن الموظفين مازالوا يبحثون عن الثعبان الهارب، المسمى السير فاس (السير هيس)، والذي يتسم بالسمية الشديدة، ويستخدم الموظفون مصباحًا مثبتًا في خوذة، ويعتقد أن الثعبان في مكان ما في السقف الداخلي.

وبعد محاولات كثيرة وبحث دقيق، تم إحضار الثعبان إلى حديقة الحيوان قبل أيام قليلة فقط، وقال جوناس والستروم، مدير أكواريوم سكانسن، إن الثعبان أعيد تسميته الآن هوديني على اسم فنان الهروب الشهير، وقام الموظفون بنشر الدقيق لمحاولة تعقب الفخاخ الزلقة واللزجة التي تم نشرها.

ولجأت الحديقة إلى تركيب كاميرات خاصة مصممة لفحص أنابيب الصرف الصحي، من أجل البحث في الزوايا والشقوق البعيدة عن المتناول، وأوضح والستروم في تصريحات صحفية، أن تيراريوم كان يأوي ملك الكوبرا منذ حوالي 15 عامًا، لكن الأمر استغرق بضعة أيام فقط من المستأجر الجديد لإيجاد مخرج، وأضاف مازحا "اتضح أنه ذكي".

وأكد أن الثعبان الهارب كان يتمتع بميزة على المستأجرين السابقين، فقد استبدل الموظفون مؤخرًا المصباح الموجود أعلى العلبة بمصباح منخفض الطاقة.

وتابع والستروم: "كان الضوء القديم ساخنًا جدًا لدرجة أن أي ثعبان لم يرغب في الاقتراب منه.. ولكن الآن لم يكن الجو حارًا على الإطلاق، واكتشف الملك الكوبرا الجديد هذا وربط رأسه بين المصباح ومكان تركيب الإضاءة وتمكن من دفع نفسه للخارج".

وتمكن زائر من تصوير الهروب عبر مقطع فيديو، حيث يمكن سماع شخص مكروب يسأل: "هل من الآمن أن أكون هنا؟"، وأجاب أحد الموظفين بهدوء: "لا، لكننا نعمل على ذلك".

وتم إخلاء قسم الزواحف لاحقًا وتم إغلاقه حتى يتم القبض على الكوبرا الهاربة، وقال والستروم إنه لا يوجد خطر من هروبها إلى الخارج، مضيفًا: "لن يخرج، لكن من الناحية النظرية يكون الجو باردًا جدًا بالخارج لدرجة أنه قد يغفو على الفور".

وشدد أيضًا على أن الكوبرا الملك عادة ما يكون هادئًا تمامًا ومن غير المرجح أن يهاجم، وهو من الثعابين التي تأتي أصوله من جنوب شرق آسيا، هو أطول ثعبان سام في العالم، ويتغذى بشكل رئيسي على الثعابين الأخرى ولكن لدغاتها يمكن أن تكون قاتلة للبشر إذا لم يتم علاجها سريعًا.

يمكنكم متابعة آخر الأخبار عبر حساب سيدتي على تويتر