اكتب الكلمات الرئيسية فى البحث

للحامل: أهمية تناول الألياف بالفواكه والخضروات.. وأضرارها

صورة تعبيرية عن القيمة الغذائية للخضروات والفواكه
للحامل: أهمية تناول الألياف بالفواكه والخضروات.. وأضرارها
صورة تشير إلى النظام الغذائي للحامل
تضمين الفواكه والخضروات في الغذاء اليومي
صورة لحامل بالمطبخ
حامل تعد وجبتها الغذائية
صورة لعدد من ثمرات الفاكهة
الفواكه غنية بالألياف
صورة تحوي كوب من عصير الفراولة
عصائر الفاكهة تحد من الإمساك
صورة لحامل
ضرورة تناول الألياف
صورة تعبيرية عن القيمة الغذائية للخضروات والفواكه
صورة تشير إلى النظام الغذائي للحامل
صورة لحامل بالمطبخ
صورة لعدد من ثمرات الفاكهة
صورة تحوي كوب من عصير الفراولة
صورة لحامل
6 صور

رحلة بحث الحامل عن الأطعمة الصحية تستمر ولا تنتهي طوال أشهر الحمل، ومنها الألياف -أحد أنواع الكربوهيدرات- الموجودة بالفواكه والخضروات، والتي تحوي العديد من العناصر الغذائية المهمة لجسم الحامل؛ أهمُّها تحسين صحة الجهاز الهضمي، إضافة إلى الفيتامينات والمعادن، ومضادات الأكسدة، ولهذا يجب تضمينها في نظامها الغذائي بشكل يومي..مع تجنب الإكثار منها؛ خوفاً من الأضرار. وهذا وفقاً لموقع "Verywellhealth".

1- أهمية الألياف للحامل

تضمين الفواكه والخضروات في الغذاء بشكل يومي
  • من المهم جداً تناول الأطعمة الغنية بالألياف أثناء فترة الحمل، لما لها من فوائد على صحة المرأة الحامل.. أولها التقليل من حدة الإمساك، والذي يُعد أكثر المشاكل التي تتعرض لها النساء خلال الحمل.. وخصوصاً في الشهر الثاني أو الثالث من الحمل، ويستمر حتى ولادة الطفل، وعلمياً الألياف تسهل من عملية الإخراج، وتُسرّع مرور البراز عبر الجهاز الهضمي.
  • كما أن تناول الألياف يخفض مستويات ضغط الدم لدى الحامل، إذ عادةً ما ترتفع لدى الحامل بعد 20 أسبوعاً من الحمل، مما يؤدي إلى الوصول لمرحلة ما قبل تسمم الحمل.. وهي حالة ترتفع فيها مستويات ضغط الدم لدى الحامل، وفي حال عدم علاجها قد تؤدي إلى تسمم الحمل، وما تليها من مضاعفات خطيرة على صحة الحامل.
  • الألياف كذلك تنظم مستويات السكر في الدم، مما يُقلل من خطر الإصابة بسكري الحمل؛ وهي حالة مرضية تحدث عندما لا يستطيع جسم المرأة الحامل إفراز كميات كافية من هرمون الأنسولين، مما يؤدي إلى مجموعة من المضاعفات تؤثر سلباً على صحة الأم والجنين.
  • كما تُعد الألياف من الأطعمة قليلة السعرات الحرارية والغنية بالمغذيات، ما يعمل على زيادة الشعور بالشبع، وذلك قد يُساعد المرأة الحامل على الاستغناء عن تناول العديد من الأطعمة عالية السعرات الحراريّة، والتي عادةً ما تحوي بعض الأضرار.

تعرّفي إلى المزيد: فوائد عصير الليمون للحامل كثيرة.. ولكن انتبهي للأضرار

2- الكمية الموصى بها من الألياف للحامل

يفضل إضافة الألياف إلى بعض الأطعمة
  • يُفضل أن تتناول النساء الحوامل ما يتراوح بين 25 و30 غراماً من الألياف يومياً، أو ما يُقارب 14 غراماً لكل 1000 سعره حرارية تستهلكها.
  • كما يُفضل إضافة الألياف إلى النظام الغذائي ببطء وبشكل تدريجي؛ حيثُ إن تناول الحامل لكميات كبيرة من الألياف بشكل مفاجئ، قد يؤدي إلى تقلصات وانتفاخات في المعدة.
  • وينصح أيضاً بالتأكد من شرب كميات كافية من الماء، عند إضافة الألياف إلى النظام الغذائي، إذ ينصح بشرب ما لا يقل عن 8 أكواب يومياً من الماء؛ لتقليل خطر الإصابة بالإمساك.

تعرّفي إلى المزيد: فوائد الكيوي للحامل

3- الأطعمة الغنية بالألياف

الفواكه والخضروات الطازجة غنية بالألياف
  • تختلف كمية الألياف في الأطعمة النباتية المختلفة، ونذكر فيما يأتي بعض الأطعمة الغنية بالألياف والمفيدة لصحة الحامل:
  • الفواكه الطازجة: كالتفاح، والموز، والإجاص، والفراولة، والأفوكادو، والتوت.
  • الخضروات الطازجة: كالجزر، والبروكلي، والشمندر، والخرشوف، والسبانخ، والبندورة، والبطاطا الحلوة.
  • البقوليات: كالحمص، والعدس، والفاصوليا، والبازلاء.
  • الحبوب: كالشوفان، وبذور الكينوا، وبذور الشيا، والبوشار.
  • المكسرات: كاللوز، والفستق، والجوز.
  • علمياً.. الأطعمة الغنية بالألياف تعادل تأثير الأدوية الملينة لهؤلاء الذين يعانون من الإمساك؛ نظراً لفعاليتها الكبيرة.

تعرّفي إلى المزيد: فوائد الثوم مع الزبادي للحامل

4- نوعان من الألياف

نوعان من الألياف بالفواكه والخضروات
  • تنقسم الألياف الموجودة في الأطعمة إلى نوعين، يُسهمان معاً في علاج الإمساك:
  • الألياف القابلة للذوبان، والتي تتميز بقدرتها على الذوبان في الماء.. ما يساعده على التحول لمادة هلامية، تعمل على تعزيز عملية الهضم وتنظيم حركة الأمعاء، بالإضافة إلى الحفاظ على التوازن البكتيري داخل المعدة.
  • إضافة إلى ضبط نسبة السكر والكولسترول بالدم، وتحفيز الجسم على امتصاص الفيتامينات والمعادن وكبح الشهية.
  • الألياف غير القابلة للذوبان.. تلعب دوراً كبيراً في علاج الإمساك؛ عن طريق تحسين حركة المواد الغذائية في الأمعاء، وزيادة حجم البراز.

5- الحد المسموح به من الألياف

انتبهي: الإفراط في تناول الألياف يسبب الأضرار
  • لضمان الاستفادة من الألياف في علاج الإمساك، يجب أن تتراوح الكمية المستهلكة منها ما بين 20 و25 جراماً؛ لأن الإفراط في تناولها قد يؤدي إلى الإصابة بالأضرار.
  • زيادة الغازات... تقلصات المعدة.. الحموضة وارتجاع المريء.. الانسداد المعوي والتسمم، نتيجة تراكم البراز في الأمعاء.

ملاحظة من "سيدتي. نت": قبل تطبيق هذه الوصفة أو هذا العلاج، عليك استشارة طبيب متخصص.