اكتب الكلمات الرئيسية فى البحث

سوني تدخل عالم ميتافيرس بأجهزة تتبع حركة قابلة للارتداء

أجهزة تتبع الحركة من سوني
سوني تدخل عالم ميتافيرس بأجهزة تتبع حركة قابلة للارتداء - الصورة من Indian Express

أعلنت شركة سوني، التي تتخذ من طوكيو مقراً لها، عن إطلاق مجموعة من أجهزة تتبع الحركة القابلة للارتداء والتي ستجلب المستخدمين إلى تطبيقات "ميتافيرس" باستخدام هواتفهم الذكية.

أجهزة تتبع الحركة القابلة للارتداء

وأوضحت الشركة، أن نظام "موكوبي" من سوني يتكون من ستة كرات صغيرة يتم ارتداؤها حول معصم المستخدم والكاحلين واليدين والوركين، وستعمل هذه المستشعرات على تحريك الصور الرمزية داخل تطبيقات "ميتافيرس" المختلفة على الهواتف الذكية التي تعمل بنظام (أندرويد وآيفون).

ووفقاً لما ورد في "Indian Express"، فستكون أجهزة تتبع الحركة هذه متوفرة في اليابان في يناير من العام المقبل.

ويسمح نظام "موكوبي" للمستخدمين بالتقاط الحركة لكامل الجسم دون الحاجة إلى معدات باهظة الثمن.

الفئة المستهدفة لأجهزة تتبع الحركة

وبحسب سوني، فيُعد مستخدمو "يوتيوب" والأشخاص الذين يعملون في تطوير المحتوى، هم الجماهير الرئيسية المستهدفة لأجهزة تتبع حركة موكوبي.

وتزامناً مع الإعلان عن نظام "موكوبي"، تقوم سوني بشكل أساسي بتوسيع سوق "ميتافيرس" الذي لا يزال في مراحله الأولى.

طريقة رائعة لتجربة ميتافيرس

ويتطلب الملحق منخفض التكلفة، هاتفاً فقط، ويعد طريقة رائعة لتجربة "ميتافيرس"، وهو الإصدار ثلاثي الأبعاد من الويب إذ يمكنك التفاعل مع البيئة الرقمية المحيطة بك في العالم الواقعي.

توسيع إمبراطورية سوني للألعاب

وكانت سوني قد أحرزت تقدماً كبيراً لتوسيع إمبراطورية الألعاب الخاصة بها بما يتجاوز قوتها التقليدية في ألعاب وحدة التحكم مع المزيد من الوحدات الطرفية لأجهزة الكمبيوتر والألعاب المحمولة.

سماعات الواقع الافتراضي

وتبيع سوني أيضاً سماعات الواقع الافتراضي VR في السوق، وتستهدف على وجه التحديد اللاعبين من خلال جهاز بلاي ستيشن VR، وأعلنت الشركة مؤخراً أنها ستبدأ ببيع الجيل التالي من سماعات الرأس بلاي ستيشن VR 2 مقابل 550 دولاراً في أوائل العام المقبل.

وحتى الآن لم تنجح تطبيقات "ميتافيرس" والواقع الافتراضي في الانتشار بين الفئة السائدة من المستخدمين، إذ تحتل فقط مكانة مناسبة في سوق الألعاب والأجهزة الطرفية عالمياً.

وتراهن شركة التكنولوجيا اليابانية الكبرى سوني على قدرتها على قيادة هذا القطاع من خلال علامتها التجارية "بلايستيشن" (PlayStation) وتميزها في تطوير البرمجيات.

يمكنكم متابعة آخر الأخبار عبر حساب سيدتي على تويتر