فن ومشاهير /أخبار المشاهير

رحيل الموسيقار المغربي عمر الطنطاوي

فقدت الساحة الفنية الموسيقار المغربي عمر الطنطاوي عن عمر قارب الـ86 عاماً، بعد صراع مع المرض لم ينفع معه العلاج.
 
 
وبرحيل الطنطاوي تكون الأغنية المغربية قد فقدت أيقونة الفن الأصيل الذي ظلّ وفياً لآلة العود لأكثر من ثلاثين عاماً من الإبداع والعطاء، حيث يشهد له كبار الفنانين والموسيقيين المغاربة بمعزوفاته الخالدة.
 
وتحدّث الملحن شكيب العاصي عضو النقابة الحرة للموسيقيين عن الطنطاوي قائلاً:  "إن الراحل كان علامة جودة مميّزة في الساحة. بصم الأغنية بعزفه المنفرد لأشهر المقاطع الموسيقية، كما اشتهر إلى جانب إتقانه العزف على آلة العود بعزفه أيضاً على آلة "التشيللو""، وأضاف: "إن عمر الطنطاوي استطاع وبحسّه الفني أن يحظى بتقدير كبار المطربين المغاربة والمشارقة، نذكر منهم: كوكب الشرق أم كلثوم، والعندليب الأسمر عبد الحليم حافظ، والموسيقار محمد عبد الوهاب وآخرين.. فضلاً عن المطربين المغاربة ممن يحظى بحبّهم وتقديرهم مثل عبد الهادي بلخياط وغيره.
 
وتابع العاصي حديثه قائلاً: "إن الراحل لم يكن فقط عازفاً بل كان مؤلفاً موسيقياً يبهر كلّ من يستمع إلى عزفه ومقاطعه الموسيقية، ومن أشهر أعمال الراحل معزوفته الراحلة "غدر الحبايب" التي ستظلّ شهادة للأجيال الحالية والمقبلة على عبقرية هذا الموسيقار.
 
يذكر أن الطنطاوي هو من مؤسسي الجوق الوطني للإذاعة والتلفزيون.

 

تابعوا أيضاً:

أخبار المشاهير على مواقع التواصل الإجتماعي عبر صفحة مشاهير أونلاين

ولمشاهدة أجمل صور المشاهير زوروا أنستغرام سيدتي

ويمكنكم متابعة آخر أخبار النجوم عبر تويتر "سيدتي فن"

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

X