مشاهير /مشاهير العالم

ابنة محمد علي كلاي: سعيدة لأجله وقلبه ظل يدق لـ 30 دقيقة

Hana سعيدة لأجل والدها
Muhammad Ali في شبابه
Muhammad Ali مع ابنته Hana
Muhammad Ali عام 1978
من الصور التي نشرتها Hana
Hana تنعى والدها
Muhammad Ali إلى جانب ابنته

بعد رحيل الملاكم العالمي محمد علي كلاي Muhammad Ali، خرجت ابنته هانا Hana عن صمتها، وقالت إنها سعيدة للغاية بانتهاء معاناة والدها، معتبرة أنه في مكان أفضل من عالمه الأرضيّ.
ولفتت هانا إلى أنّ جميع أعضاء أبيها تعطّلت عن العمل إلا قلبه الذي بقي يدقّ لـ30 دقيقة.
وأضافت أنّ لحظات والدها الأخيرة في مستشفى أريزونا، قبل أن يفارق الحياة، شهدت تجمع العائلة حوله، حيث قام أفرادها بعناقه وإمساك يده وترديد الأدعية الإسلامية.
وقالت في تغريدة لها، عبر حسابها على موقع تويتر: "قلوبنا متألمة، ولكننا سعداء جداً لكون أبي حراً الآن. حاولنا أن نبقى أقوياء ونهمس في أذنه: "تستطيع الذهاب الآن. سنكون أقوياء.. نحبك.. شكراً لك.. يمكن أن تعود إلى الله الآن. كلنا كنا حوله نحضنه ونقبله ونمسك بيده ونردّد الأدعية الإسلامية. كلّ أعضائه توقفت عن العمل إلا قلبه لم يرد أن يتوقف عن النبض لـ30 دقيقة. لقد استمرّ في النبض. لا أحد أبداً رأى شيئاً كهذا من قبل. شهادة حقيقية على قوة روحه وإرادته.. شكراً لكلّ حبك ودعمك".
يُشار إلى أن أسطورة الملاكمة توفي عن عمر ناهز الـ 74 عاماً، وسيتمّ دفنه بمدينة لويفيل، كبرى مدن ولاية كنتاكي في الغرب الأوسط للولايات المتحدة الأمريكية.

 

أقوال تخلد مسيرة محمد علي كلاي.. "الحقيقة أفضل مزاح في العالم"

 

 
 











































































































































































































































































































































































































 
 
 

لمشاهدة أجمل صور مشاهير العالم زوروا أنستغرام سيدتي

ويمكنكم متابعة آخر أخبار مشاهير العالم عبر تويتر "سيدتي فن"

 

اقرئي المزيد من مشاهير

X