صحة ورشاقة /رشاقة ورجيم

10 إرشادات لعلاج "متلازمة الأيض" وخسارة الوزن

إرشادات مكافحة لسلبيّة "متلازمة الأيض" على إنقاص الوزن
في حال الرغبة في تناول الشوكولاتة، يجب اختيارها داكنة، مع نسبة كاكاو لا تقلّ عن 70% فيها، وبكمّ 80 غرامًا، ولمرّتين في الأسبوع
عند الإصابة بـ"متلازمة الأيض"، ينصح خبراء التغذية بإضافة الأطعمة المزيلة للسميّة، مثل: الرمّان، إلى الغذاء اليومي
هام للمصابين بـ"متلازمة الأيض": من المفضّل تناول المزيد من الأطعمة الغنيّة بمضادات الأكسدة، كالخضراوات الورقيّة الداكنة، مثل: البقدونس
من الضروري الإكثار في استهلاك الفاكهة الطازجة، كالمشمش، عند الإصابة بـ"متلازمة الأيض"
من المُفضّل تناول المأكولات الغنيّة بالـ"بروتين" عالي القيمة الغذائيّة، مثل: الأسماك الدهنيّة، ولا سيما السلمون والسردين، من قبل المصابين بـ"متلازمة الأيض"
من المفيد الجمع بين الوجبات الغنيّة بالبقول والمحتوية على مؤشّر سكّري منخفض

يؤثّر الإفراط في تناول الأطعمة السكرية، سلبًا على الأيض الحراري في الجسم، الحالة التي تُسمّى بـ"متلازمة الأيض". وتشكو 65% من الأفراد في العالم من "متلازمة الأيض"، حسب "منظّمة الصحّة العالميّة"، ما يتسبّب في رفع نسب الإصابة بالوزن الزائد، ولاسيما حول البطن.
عند الإصابة بـ"متلازمة الأيض"، لا بدّ من الالتزام، بالآتي، حسب الاختصاصيّة في التغذية العلاجيّة سميّة صالح سليمان:


1. اختيار المنتجات العضوية والعناصر النباتيّة في التغذية.
2. تناول المأكولات الغنيّة بالـ"بروتين" عالي القيمة الغذائيّة، مثل: الأسماك الدهنيّة، ولا سيما السلمون والسردين، فضلًا عن ثمار البحر، وخصوصًا المحار.
3. الجمع بين الوجبات الغنيّة بالبقول المحتوية على مؤشّر سكّري منخفض (العدس والحمّص وفول الصويا)، إذ تزخر الأطعمة المذكورة بالألياف، ما يبطئ انطلاق السكريات إلى مجرى الدم، ويحول دون الإفراط في إفراز الـ"إنسولين"، وبالتالي يقلّل الدخول في دائرة جوع جديدة، والشهيّة لتناول السكّريات.
4. تناول الفاكهة والخضراوات الطازجة بكثرة، وخصوصًا الخضراوات الورقية والبطيخ والفراولة والكرز والمشمش والتوت والبرقوق.
5. تناول الأطعمة المضادة للالتهاب، مثل: الخضراوات الورقيّة الداكنة والبطاطس الحلوة والمكسّرات وأسماك السردين والأنشوفة والسلمون والتونا.
6. تناول المزيد من الأطعمة الغنيّة بمضادات الأكسدة، والمتوفّرة بكثرة في الخضراوات الورقيّة الداكنة، مثل: السبانخ والبقدونس، كما في الفاكهة والخضراوات الملوّنة.
7. إضافة الأطعمة المزيلة للسميّة إلى الغذاء اليومي، مثل: خضراوات العائلة الصليبيّة، كالبروكلي والقرنبيط والملفوف، بالإضافة إلى الجرجير والكزبرة والأرض الشوكي والحمضيات بأنواعها والرمّان.
8. استخدام زيت الزيتون البكر، في إعداد الطعام.
9. في حال الرغبة في تناول الشوكولاتة، يجب اختيارها داكنة، مع نسبة كاكاو لا تقلّ عن 70% فيها، وبكمّ 80 غرامًا، ولمرّتين في الأسبوع.
10. يجب زيادة حصّة الألياف المتوفّرة في جميع الخضراوات والفاكهة تدريجيًّا في الغذاء، إلى أن تبلغ ما بين 30 و50 غرامًا، يوميًّا، ما يساعد في تثبيت سكر الدم ويبطئ امتصاص "الكربوهيدرات" ويعزّز صحّة الجهاز السفلي من الأمعاء وقناة الهضم. كما ينصح بإضافة الألياف القابلة للذوبان، التي تتوفّر في البقول والمكسّرات والبذور والحبوب الكاملة، وهي تبطئ أيضًا امتصاص السكّر من الأمعاء.

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

X