أسرة ومجتمع /ثقافة وعلوم

فيروس «الفدية» يُداهم العالم والأمن الإلكتروني يُحذِّر

أدّى إلى تعطيل 45 ألف حاسوب آلي
يستهدف نظام وندوز
الفيروس لمجموعة Shadow Brokers
99 دولة شملها هذا الهجوم
ينصح باغلاق منافذ الشبكة العنكبوتية

حذَّر مركز الأمن الإلكتروني من فيروس WannaCry Ransomware أو ما أٌطلق عليه مسمى فيروس «الفدية»، الذي انتشر أخيراً ليخترق العديد من أجهزة الحواسيب، حيث بدأ الهجوم مساء يوم الجمعة الماضي في الولايات المتحدة وأميركا الجنوبيَّة، ثمَّ أوروبا وروسيا، والمملكة المتحدة والهند والصين وإيطاليا ومصر وعمان وغيرها من الدول التسعة والتسعين، التي شملها ضرر هذا الفيروس ما أدَّى إلى تعطيل 45 ألف حاسوب آلي، وذلك من خلال الوصول إلى أنظمة الحواسيب ومن ثمَّ طلب دفع مبلغ من المال قدره تقريباً (300) دولار في الهجوم الواحد مقابل فك تشفير الملفات أو السماح بالوصول مرَّة أخرى لنظام التشغيل.


وينتمي الفيروس لمجموعة (Shadow Brokers) وهي نفس المجموعة التي أعلنت العام الماضي 2016 عن الاستحواذ على أدوات وثغرات من وكالة الأمن القومي الأميركيَّة NSA تستخدمها الوكالة في اختراق أجهزة المستخدمين.
وذكرت جامعة السلطان قابوس العمانيَّة عن رصد بعض من محاولات هجوم الفيروس على أجهزة الحواسيب في الجامعة.


وأوضح المركز أنَّه لاحظ انتشار فيروس فدية (Ransomware) للأجهزة العاملة بنظام ويندوز، فنصح بإغلاق المنافذ المتصلة بالشبكة العنكبوتية (١٣٥، ١٣٩، 445) إلى جانب تثبيت التحديث (MS17-010) من أجل إغلاق الثغرة المستغلة في هذا الهجوم.

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

X