اكتب الكلمات الرئيسية فى البحث

احذري.. هذه الأخطاء تجعل تغريداتك ضدك!

هل فكرتِ يوماً ما هي الأخطاء التي من الممكن أن ترتكبيها في برنامج التواصل الاجتماعي "تويتر" في بعض التغريدات التي تقومين بنشرها دون أدنى اهتمام بها، ثم تتحول فيما بعد إلى عقبة، أو مصدر خطأ يُستخدم ضدك من قِبل الآخرين؟

لمعرفة تلك الأخطاء، سألنا مختصة الإعلام الجديد مرام الخضير، التي أوضحت لنا أن منصة المغردين تحمل تغريدات غريبة وخاطئة، لذا عليك الحذر جيداً لكيلا تقعي فيها، واتباع ما يلي.

• لا تقدمي وعوداً "فارغة"
مثلاً عندما تكتبين نصيحة عن الصحة، أو تشيرين إلى مقالة حول ذلك، عليك التأكد من أن نتيجة النصيحة المقدمة منك لجمهورك، أو المقالة المشار إليها، صحيحة فعلاً وواقعية.
بمعنى: من المؤكد أنه إذا تناولت التفاح ستزداد بشرتك نضارة، وهذا يعني أن المعلومة التي قدمتها، والنتيجة منطقية للغاية وصحيحة.

• لا تنشري الأحداث القديمة
ما الفائدة من نشرك أحداثاً قديمة ومستهلكة، فالمتابع غالباً ما يرغب في قراءة كل جديد، وفي التغيير، والاستفادة من المعلومة، لذا فإن قيامك بنشر معلومات، أو أحداث قديمة يجعل تغريدتك وصفحتك مستهلكة وغير محببة لجمهورك، أو مملة بالمعنى الحقيقي.

• لا تستخدمي الأوسمة بإفراط
استخدامك الأوسمة يزيد من شعبيتك، لكن لا تفرطي في استخدامها، وليكن ذلك بشكل واقعي ومنطقي جداً، فإضافة الوسم في جميع تغريداتك تجعل الجمهور ينفر من طرحك والشعور بالملل والتشتت.

• لا تستغلي الـ 140 حرفاً
كما تعلمين يتيح لك "تويتر" 140 حرفاً فقط، ورغم ذلك عليك ألا تستهلكي كل الحروف المسموح بها، لماذا؟ لأن ذلك لا يشجع الناس على إعادة نشر تغريداتك، بعبارة أوضح سيكون من المستحيل أن يقوم الآخرون بإعادة نشر تغريداتك إذا كان عدد حروفها 140 حرفاً.

هل لديك سؤال حول هذا الموضوع أو غيره؟ تواصلي الآن مع فريق "للبنات فقط" عبر.. [email protected] . ولا تترددي بطلب مواضيع معينة أو مناقشة قضايا تهمك فلدينا كل ما تبحثين عنه.