أسرة ومجتمع /أخبار أسرة ومجتمع

سعر جنوني لأغلى ساعة في تاريخ المزادات

بول نيومان وزوجته جوان وودوارد
ساعة نجم هوليود الراحل نيومان تباع بمبلغ 17.8 مليون دولار

بيعت ساعة «رولكس» كانت ملكاً للممثل الأميركي بول نيومان بـ 17.8 مليون دولار في مزاد على الساعات الراقية «وينيغ آيكونز» نظمته دار «فيليبس»، في نيويورك، وهو سعر قياسي لساعة يد تباع في مزاد، وسط حضور ضم 700 شخص.


وأهدت لنيومان هذه الساعة، زوجته جوان وودوارد عام 1969 في كواليس فيلم «وينينغ» الذي مثلا فيه جنباً إلى جنب.


واستخدم نيومان، الذي توفي في عام 2008 عن عمر 83 عاماً، تلك الساعة فيما بعد لتوقيت سباقات السيارات التي شارك فيها.


ووفقاً لـ «bbc»، فإن الممثل صاحب العينين الزرقاوين دخل تاريخ السينما في تلك السنة مع فيلم «بوتش كاسيدي أند ذي ساندانس كيد» الناجح.


واشترى ساعة نيومان المصنوعة من الفولاذ المقاوم للصدأ، شخص لم يُكشف عن اسمه بمبلغ 17.8 مليون دولار أمريكي، متجاوزة بكثير مبلغ مليون دولار الذي كان من المتوقع أن تبلغه.


وقد حفر على ظهر ساعة نيومان عبارة «قد بحذر» باللغة الإنجليزية، وذلك بعد أن تعرض لحادث دراجة نارية عام 1965.


يذكر أن السعر القياسي السابق لساعة يد كان قد سجل في نوفمبر 2016 عندما بيعت ساعة من ماركة «باتيك فيليب» بسعر 11.1 مليون دولار في جنيف.

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

X