اكتب الكلمات الرئيسية فى البحث

بالفيديو: سيلينا غوميز تفاجىء معجبة بمقلب مميز

سيلينا غوميز
2 صور

أثبتت النجمة العالمية سيلينا غوميز Selena Gomez تواضعها وحبها لجمهورها بعد أن شاركت في مقلب طريف قام به أحد المذيعين في إذاعة Capital FM.

وطلب المذيع من شابة أن تحلّ ضيفة على البرنامج، لتشارك باختبار تقنية الـVR المعدلة، والتي ستمكنها من مشاهدة فنانتها المفضلة بشكل افتراضي، والحديث معها. وفي السياق عينه، وبعد أن وضعت الشابة الـVR على عينيها إنما لم تفتحهما، دخلت سيلينا غوميز، بالاتفاق مع المذيع، خلسة إلى الأستديو، فطلب المذيع من الشابة أن تنظر حولها، لتجد سيلينا عندها، وتبدأ الحديث معها افتراضياً.

وسرعان ما طلبت منها سيلينا أن تلقي التحية مباشرة عليها، ورغم ذلك اعتقدت الفتاة أن المذيع هو من لمس يدها، فما كان من سيلينا إلا أن حضنتها وبدأت بالضحك، حتى أدركت الشابة أنها ضيحة المقلب الأجمل في حياتها. وفي سياق منفصل، واحتفالاً بذكرى ميلاد زميلتها النجمة العالمية تايلور سويفت الـ28، أرسلت سيلينا فيديو لها وكتبت لها :" كم أنا سعيدة بأنك ولدت..شكرأ لإعطائنا هكذا صوت جميل وملهم".

يذكر أن مجلة بيلبورد كانت قد كرمت سيلينا غوميز من نحو أسبوعين بجائزة امرأة العام. وقد ألقت النجمة خطابًا صادق المشاعر، توجهت فيه إلى صديقتها فرانشا رايساFranciaRaisa التي تبرعت لها بكليتها لتنقذ حياتها، وذلك بحضورها إلى جانبها على المسرح. ولم تتمكن سيلينا من حبس دموعها فغصّت بالبكاء، واعتبرت أنّ لقب "امرأة العام" يجب أن يُمنح لصديقتها وليس لها، لأنها أنقذت حياتها، مشيرة إلى أنها كانت محظوظة جدًّا بوجود فرانشا في حياتها. واعتبرت النجمة أيضًا أنها كانت محظوظة جدًّا بكل ما حصلت عليه في مجال الفن منذ أن كانت في عمر الـ7 أعوام وحتى الآن، إذ إنها دائمًا ما كانت تتمنى أن تكون جزءًا من الأشياء الرائعة في حياة الناس، وقد تمكنت من ذلك عبر الموسيقى. وختمت النجمة حديثها بشكر كل جمهورها، الذي يثق بها حتى في الأوقات التي تتزعزع ثقتها هي بنفسها، وهذه الثقة هي التي دائمًا ما تساعدها على تخطّي الأوقات الصعبة، إضافة إلى شكر عائلتها التي وقفت إلى جانبها في ظروفها الصحية الصعبة مؤخرًا. يشار إلى أنّ سيلينا غوميز، التي عادت إلى حبيبها السابق جاستين بيبر Justin Bieber مؤخرًا، كانت قد قررت أن تحوّل معاناتها مع المرض التي عاشتها في الفترة الأخيرة، إلى فيلم وثائقي. الفيديو: