أسرة ومجتمع /أخبار أسرة ومجتمع

حساب المواطن.. صرف الدعم بالتزامن مع صدور فواتير الكهرباء

حدثان متباينان، ينتظرهما المواطن السعودي غداً الخميس، الأول يبعث على التفاؤل، ويزيد الرصيد البنكي، بينما يثير الآخر القلق في النفس، ويسحب من الرصيد على قدر الاستهلاك. ويتمثل الحدث الأول في صرف دعم "حساب المواطن" عن الدفعة التاسعة، التي تم تقديم صرفها إلى 9 أغسطس الجاري بدلاً من اليوم العاشر الذي يصادف الجمعة.
أما الحدث الثاني، فهو تسديد فواتير الكهرباء عن يوليو الماضي، الذي تم تأجيله إلى 9 أغسطس، لمدة أسبوع متواصل. وما بين الحدثين يجتهد المواطن في ترتيب ميزانيته، وإعادة جدولة المصروفات، خاصة مع اقتراب عيد الأضحى المبارك.
ومن المقرَّر أن يتم إيداع الدفعة التاسعة من الدعم المخصَّص للمستفيدين من برنامج حساب المواطن غداً الخميس بدلاً من الجمعة، وأيضاً إغلاق باب التسجيل في دورة الدفع العاشرة في 10 أغسطس الجاري، فيما يبدأ التسجيل في الدورة الـ 11 يوم السبت 11 أغسطس. وستشمل الدفعة التاسعة مستحقي الدعم في الدفعات السابقة الذين لم يطرأ تغيير على حالتهم، والمستحقين المكتملة طلبات تسجيلهم حتى 10 يوليو.
وتشمل الدفعة العاشرة، التي سيتم إيداعها في 10 سبتمبر المقبل، مستحقي الدعم في الدفعات السابقة الذين لم يطرأ تغيير على حالتهم، والمستحقين المكتملة طلبات تسجيلهم حتى 10 أغسطس الجاري.
كما يترقب المواطنون إصدار فواتير الكهرباء عن شهر يوليو في 9 أغسطس الجاري، وفقاً لما هو معلن سلفاً من قِبل الشركة السعودية للكهرباء.
وكانت "الكهرباء" أعلنت، أن عملية إصدار فواتير الاستهلاك عن شهر يوليو للمشتركين في القطاع السكني، ستبدأ في 9 أغسطس، وتستمر على شكل دفعات لمدة سبعة أيام متتالية. وكانت فواتير الكهرباء تُصدر في اليوم الـ 28 من كل شهر ميلادي، وهو اليوم التالي لصرف رواتب الموظفين في القطاعين الحكومي والعسكري، وبررت الشركة قرار إصدار فواتير الاستهلاك عن شهر يوليو خلال الفترة ما بين 9 أغسطس إلى 15 أغسطس بتنفيذها قرارات هيئة تنظيم الكهرباء والإنتاج المزدوج بإجراء عمليات تطوير وتحديث لآليات إصدار الفواتير، وتحديث المعلومات والبيانات الإضافية، وتوفيرها للمشتركين، وهو ما يجري العمل عليه حالياً.
ويتخوف عديد من المستهلكين من حدوث تغيُّر في قيمة فاتورة الكهرباء نظراً لتأخر صدورها إلى ما بعد شهر يوليو، وهو ما نفته الشركة، حيث بينت في وقت سابق أن إعادة جدولة إصدار الفواتير لن يؤثر بأي شكل من الأشكال على كمية الاستهلاك الخاصة بالمشترك، كما لن يترتب عليها أي تكلفة إضافية.
وشددت الشركة على أن الفواتير، على الرغم من صدورها في أغسطس، ستقتصر على كلفة الاستهلاك في يوليو، ولن تشمل مطلقاً كلفة استهلاك الأيام التي تلت دورة القراءة، المنتهية في وقتها المقرر والمعتاد شهرياً.

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

X