أسرة ومجتمع /أخبار أسرة ومجتمع

في "برنامج سيدتي".. دردشات ناعمة وقضايا وردية ولافتة

"برنامج سيدتي"
مذيعات يرنامج سيدتي
خلال البرنامج
مذيعات البرنامج قبل بداية الحلقة

يقدم لنا برنامج سيدتي" على روتانا خليجية يومياً وعلى مدار أسبوع باقة من أبرز المواضيع التي تحاكي المرأة العربية وبالأخص السعودية، مواكباً كل اهتماماتها في الجمال والأزياء والصحة والديكور وكل ما يتعلق بقضاياها الاجتماعية وأساليب علاجها، فما أبرز ما تضمنه لهذا الأسبوع:
كيف تكونين زوجة متجددة
تتساءل الكثير من الزوجات كيف تحمي حياتها الزوجية من الفتور وكيف تبقيها متجددة، حول هذا الموضوع استضاف برنامج سيدتي كل من هدى البكيري مستشارة أسرية ودربة ومعتمدة وأسماء الفاضل مؤلفة في تطوير الذات، حيث قاد النقاش في هذا الموضوع بين المذيعات والضيفتان إلى نتيجة مفادها أن الزوجة لكي تكون متجددة لابد أن تعطي أولوية لنفسها سواء في العناية أو في الاهتمام وكذلك لزوجها فلا تنشغل عنه كل الوقت، وأن يكون هناك مراعاة لاهتمامات الشريك ومشاركته إياها وعدم التذمر مما يحب وهذا ينطبق على الزوجين معاً لأن العلاقة مشتركة، وبالتالي كسر الروتين والجمود ببعض الاهتمامات يقود إلى حياة متجددة نابضة بالحب

المرأة الثرثارة أم الصامتة؟
أيهما أحب إلى قلب الرجل المرأة الثرثارة أم الصامتة.. بهذا السؤال بدأت مذيعات برنامج سيدتي نقاشهن مع فايزة عبدلله مستشارة نفسية وأسرية ومدربة معتمدة، حيث وضحت أن أن كل شيء في الحياة نسبي وخير الأمور أوسطها.. وأن الاتزان هو المطلوب، لافتة إلى دور الثقافة في هذا الموضوع فكلما زادت ثقافة المرأة زادت قدرتها على نطق الكلام الجميل والمفيد، وبالتالي قدرتها على اختيار الوقت المناسب للكلام أو الصمت، فالثرثرة واللغو ينفر منها الرجل وكذلك الصمت الدائم يثير النفور.

كيف تحبين ذاتك؟
أوضحت فوزية السيف استشارية أسرية ضيفة برنامج سيدتي أن كثيرون لا يميزون ما بين حب الذات وحب النفس مع أن الفارق بينهما كبير فحب النفس هو الحب المبالغ الذي يصل إلى الأنانية والغرور، والذي ينتج عن شح في مقدرات الشخص في حين أن حب الذات هو إيمان بقدرات الشخص الداخلية الموجودة فعلياً في شخصيته ولا يبتذلها ابتذال، لافتة إلى أن المرأة لا بد لها أن تحب ذاتها وتؤمن بقدراتها كي تكون معطاءة وإيجابية وبالتالي كي تستطيع أن تعكس ذلك الإيجاب على الآخرين.

سيدتي الوردية
انسجاماً مع الشهر الوردي، أطلت سيدتي بقصص نساء ناجيات، ومتعافيات ومحاربات لمرض سرطان الثدي، حيث استضافت مذيعات سيدتي كل من الدكتورة فاطمة الملحم وشوق اللاحم تلك الفتاة التي كسرت حاجز الصمت لتنقل تجربتها بالإصابة بهذا المرض لكل النساء، فكانت قصة ألمٍ وإصرار تجاوزتها بروحها المتفائلة وتحديها للمرض، وقد أكدت الدكتورة الملحم على أهمية الكشف المبكر وضرورة عدم تجاهل حملات التوعية وإهمالها فمن خلالها يمكن اختصار رحلة الألم وضمان الشفاء والإبقاء على حياتنا ملونة بالورود بدل المعاناة.
يذكر أن البرنامج يعرض يومياً الساعة الخامسة بعد الظهر بتوقيت السعودية ولمدة ساعتين على روتانا خليجية، ويشارك في تقديمه كل من المذيعات عبير الوعل، رندا الحمد، رؤى ريان، غزل بري وغالية أمين.

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

X