بلس /حياتنا

ما حكم إضافة المرأة لصديق على الفيس بوك؟

طغت شبكات التواصل الاجتماعي على حياتنا، وأصبحت جزءاً مهماً منها، وبحكم العصر وتطوره درجت ظاهرة أن تضيف المرأة أصدقاء رجالاً، وقد أثار هذا حفيظة البعض واعتبروه حراماً، فماذا يقول العلماء؟
«سيدتي نت» التقت الدكتور محمد أبو ليلة أستاذ الدراسات الإسلامية بجامعة الأزهر؛ ليجيب عن هذه الاستفسارات والهواجس فقال:

إذا كانت إضافة بعض الأشخاص لا تتجاوز المنفعة الإنسانية فلا بأس بها، خاصة، وأننا حالياً نعيش ما يسمى بالسماء المفتوحة فإن ضوابطها هي التمسك بالقيم الخلقية بغض النظر عن النوع؛ لأننا جميعاً نتعلم ونعلم «كلكم راعٍ وكلكم مسؤول عن رعيته» وفقاً لما يتفق عليه العلماء بأنه الأحسن والأفضل.
ونصيحتي لمن كان من أهل العِلْم ويُنتفع بِما يكتب ألا يحصر الفائدة على قائمة الأصدقاء، بل يجعلها مفتوحة عامّة؛ لينتفع به أكبر قدر مُمكن.

 

X