صحة ورشاقة /الصحة العامة

أعراض نقص فيتامين د D في الجسم

أعراض نقص فيتامين دي في الجسم ببضعة سطور

نقص الفيتامين "دي" D يعانيه عدد كبير من الأشخاص لا سيما في المجتمعات العربية. وبما أنَّ النقص في هذا الفيتامين يسبب أعراضًا خطيرة على الصحة، فقد يكون من الضروري التعرّف إلى أعراض نقصه في الجسم، من أجل العمل سريعًا على تعبئة المخزون من هذا الفيتامين.
تعرّفي في الآتي إلى 5 علامات تشير إلى نقص الفيتامين "دي" في الجسم:


1. الأمعاء تسبب لكِ بعض القلق
الأشخاص الذين يعانون من مرض كرون، أو الحساسية تجاه الغلوتين، أو مرض التهابي في الأمعاء، هم الأكثر عرضة لمخاطر نقص الفيتامين "دي" D، بسبب تأثير هذه الأمراض على امتصاص الدهون. وحيث إنّ امتصاص الدهون يكون أقل بسبب هذه الأمراض، فإنَّ الفيتامينات التي تذوب في الدهون مثل الفيتامين "دي" D، يكون امتصاصها أقلّ، نتيجة لذلك. ولتفادي النقص المفرط في هذا الفيتامين، يكفي في بعض الأحيان استهلاك منتجات الألبان المعززة بالفيتامين D.

 

 

 

 

 

 

 

 

 


2. الوزن الزائد
إذا كان الوزن زائدًا أو كان الشخص بدينًا، فإنّ ذلك لا يغيّر على الإطلاق الطريقة التي تعمل بها أجسامنا على تصنيع الفيتامين "دي" D. ولكنّ التركيز العالي للدهون في الجسم، يؤثّر على مستوى الفيتامين D في الدم. فكلما زاد مستوى الدهون في الجسم، تكون نسبة الفيتامين D - وهو من الفيتامينات التي تذوب في الدهون – مخففًا أو أقلّ كثافة. ولهذا السبب فإنَّ الأشخاص السمينون بحاجة إلى الفيتامين "دي" بنسبة أعلى.


3. لون الجلد غامق
أنّ التصبغات الموجودة على الجلد تشبه الواقي الطبيعي ضد الشمس. فعند وضع كريم واقٍ ضد الشمس بدرجة 30، فهذا يقلل بنسبة 97 في المئة قدرة الجلد على تصنيع الفيتامين D من أشعة الشمس المباشرة. والأمر ذاته عندما يكون لون الجلد غامقًا أو أسود اللون. فالشخص الذي تتسم بشرته أو جلده بلون غامق أكثر، يحتاج إلى 10 أضعاف كمية أشعة الشمس، مقارنة بالشخص الفاتح البشرة لتصنيع الفيتامين D.


4. الشعور بألم في العظام
هل تشعرين بألم في العظام والعضلات، ومفاصلك متيبّسة عندما تنهضين من النوم صباحًا؟ على الأرجح أنكِ تعانين من نقص الفيتامين "دي" D. فإذا كنت تعانين ألمًا مزمنًا يجب استشارة الطبيب لكي يصف لكِ جرعات من هذا الفيتامين. وفي حال وجود نقص، فقد يكون من الضروري أخذ المكمّلات الغذائية التي تحتوي على الفيتامين D.

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 


5. تعانين من بعض الاكئتاب
عدد قليل من الدراسات استكشف العلاقة بين الفيتامين D والاكتئاب، وأثبتت أنّ الأشخاص الذين يقيمون في المستشفيات بسبب الاكتئاب، لديهم في الغالب مستوًى أقل بكثير من الفيتامين D مقارنة بالأشخاص غير المكتئبين. ولا نعرف لغاية الآن بشكل واضح، كيف يؤثر الفيتامين D على النواقل العصبية التي لها علاقة بحالات التوتر والقلق أو الاكتئاب، ولكن قد يكون من الممكن أنّ الفيتامين D يحمي الخلايا العصبية التي تصنّع الدوبامين والسيروتونين، وهما الناقلان العصبيان الضروريان لحسن سير وظيفة الدماغ.

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

X