أزياء /أخبار أزياء

شانيل تودّع كارل لاغرفيلد.. وهذا أبرز ما قاله!

وداعاً كارل لاغرفيلد وتعازينا الحارّة لدار شانيل. نعم! دار شانيل تودّع مديرها الإبداعي الذي حمل تصاميمها إلى العالمية بفضل لمسته الفريدة التي أوجدت تحدٍّ في عالم الموضة وحوّلت مهنة تصميم الأزياء إلى عمل فنيّ يحتاج إلى خيال جامح وموهبة لا تعلوها موهبة.
في هذا اليوم، الثلاثاء الواقع فيه 19 فبراير- شباط، قال كارل لاغرفيلد كلمته التي لم نكن ننتظرها. قال وداعاً لملايين المعجبين، لسيدات منحنه الثقة في تحديد أذواقهن وإطلالاتهن دون أن يراجعن خياراته، وكيف لا، وهو المعلّم المبدع والمبتكر؟.. لدار حمل رايتها سنين طويلة حتى بات اسمها مرادفاً لاسمه وتاريخها مرتبطاً بتاريخه...
كارل لاغرفيلد، لا يمكن أن نستذكر أعمالك في سطور أو مقالات أو حتى موسوعات. ولكننا سنعود إلى بعض الكلمات الذهبية التي أطلقتها في مناسبات عدّة:
- عن المرأة: "هي أجمل لعبة ألبستها بإعجاب ومتعة".
- عن مهنة التصوير التي مارسها وعشقها: "أعشق التصوير لأنه يلتقط لحظات زائلة لا يمكن تكرارها".
- عن الحب: "الحب الحقيقي والوحيد هو حب الأم لأبنائها".
- عن الإبداع: "لكي تكون مبدعاً يجب أن تجد وقتاً لنفسك. فلا يمكن أن تُبدع وأنت محاط على مدار النهار بعدسات الكاميرات والمعجبين. بالنسبة إلي، الوحدة هي الانتصار".
- عن الأناقة: "بإمكان أي إنسان أن يبدو أنيقاً في إطلالاته، فالأناقة لا تحتاج إلى المال. بإمكانك أن تبدو أنيقاً بالجينز والتي-شيرت".

تابعوا أيضاً المزيد عن حياة كارل لاغرفيلد من خلال الفيديو التالي:

 

أسبوع باريس للموضة تصاميم غريبة وغياب مفاجئ لكارل لاغيرفيلد!

المدير الفني لـ "شانيل": ما حصل مع كيم كردشيان سيء جداً لسمعة باريس

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

X