أسرة ومجتمع /شباب وبنات

التعامل مع «فجوة التعاطف الباردة الساخنة»

مراهقتان

التعاطف بين المراهقات تتخلله كثير من المطبات المؤلمة، ولمعرفة مدى محبة صديقاتك حتى لو تخللتها بعض المنغصات للحفاظ على هذه العلاقات.
عندما تتوقعين من صديقتك، خلال تنفيذ إحدى رغباتكما، قيامها بتصرف معين وتصطدمين بخلاف هذا التصرف يشار إلى ذلك بـ«فجوة التعاطف الباردة الساخنة»، ،وهي تؤدي إلى فشل التعاطف والخطأ في الحكم. ومع ذلك، فبمجرد فهمك لفجوة التعاطف الباردة والساخنة، يمكنك استخدامها لتعلم التعاطف مع صديقاتك بتناسي ما سلكته حيالك في أحد المواقف، وقراءتها بشكل موضوعي، ليس تبريرًا لها لكن بحسن نية تجاه ما قامت به فقط.
كما أن تحسين مهارتك في قراءة الوجه يساعد على حل المشاكل الاجتماعية التي تواجهينها؛ لأنها تكشف بعض التفاعلات السلبية التي من الممكن تلافيها للاحتفاظ بصديقتك، وهذه التعبيرات مثل الاشمئزاز والمفاجأة والغضب والسعادة والخوف والحزن، حتي تستطيعي اختيار السلوك المناسب في توقيته.
كما أثبتت الدراسات أيضًا أن المؤسسات التعليمية تعمل على تحسين التراحم لدى الطلاب عند تشجيعهم للتعددية الثقافية. التي تخلق مواقف دافئة وشاملة فيما يتعلق بالتنوع الثقافي. بالإضافة إلى ذلك، يرتبط هذا التعاطف المعزز بالسعادة المتزايدة بالإضافة إلى التحصيل الدراسي نماء لغة التعاطف والمحبة بين المراهقات.
وللمحافظة علي تعاطف صديقاتك عليك التمسك بالحيادية معهن والابتعاد عن التعصب
كوني هادئة في حديثك معهن، وثقي بنفسك عند اتخاذك أي موقف، ولا تتعاملي مع الأخريات بتعالٍ أو غرور لكن بأفضل طريقة يمكن أن تتفاعلي معهن، وابتعدي عند حديثك بالإكثار من كلمة أنا التي تثير بعض الضغائن، وحاولي أن تقدمي المساعدة لهؤلاء اللاتي ترين محبتهن واضحة لك.

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

X