أسرة ومجتمع /أخبار أسرة ومجتمع

حالة نادرة.. طائر «الشبنم» يقتل مربيه في لحظة غضب

قتل طائر الشبنم صاحبه في لحظة غضب
طائر الشبنم من أخطر الطيور وأكثرها عنفًا

لا يُعرف عن الطيور الصغيرة أو الكبيرة الحجم أنها مفترسة، ونادرًا ما مال طائر ما لقتل مربيه وصاحبه، لكن سوء الحظ كان من نصيب أحد مالكلي طيور «الشبنم» فقتله في لحظة غضب غير متوقعة.

وقد ذكرت السلطات في ولاية فلوريدا الأمريكية، أن طائرًا شبيها بالنعامة قتل الرجل الذي يربيه، مؤخرًا، بعدما وقع على الأرض.


وبحسب ما نقلت «غارديان» البريطانية، وموقع «سكاي نيوز»، فإن الحيوان القاتل هو طائر الشبنم الذي لا يستطيع الطيران، ويستوطن عادة في كل من أستراليا وبابوا غينيا. واستخدم الطائر مخالبه الطويلة لقتل الشخص الذي يربيه، الجمعة الماضية، على مقربة من البيت، ولم يتضح مصير الحيوان بعد «الحادث المأساوي».

ويعرف هذا الطائر بعنفه الشديد، ويستطيع إلحاق ضرر كبير بالإنسان إذا هجم عليه، وتتم تربيته في الولايات المتحدة من قبل هواة، ولا يتم استهلاك لحمه من قبل البشر.

ويمتاز الطائر بمخالبه الطويلة التي تصل إلى عشرة سنتمترات كاملة، كما أنه يستطيع أن يركض بسرعة تبلغ 31 ميلاً في الساعة. ويعتبر من أخطر الطيور على الأرض.

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

X