رمضان /عن رمضان

ما حكم الإجهاض المبكر في شهر رمضان؟

الإجهاض المبكر
الجنين
يكون الجنين مخلقاً بعد أربعين يوماً من الحمل

يحدث الإجهاض دون أسباب أحياناً، ولكن النتيجة هي نزول الجنين وحدوث النزف، وقد يكون ذلك في الأسابيع الأولى من الحمل أو في شهور متقدمة، فما حكم الشرع في المرأة التي تجهض مبكراً في شهر رمضان؟

الدكتور محمد وادي، أستاذ الفقه والشريعة، يشير إلى نص رأي الشرع كالتالي في هذه القضية الفقهية:

  • إذا كان الجنين لم يخلق أي أنه مضغة فالصحيح أن الدم الذي ينزل ليس دم نفاس وعليها الصوم والصلاة.
  •  أما إذا كان الإجهاض في الشهر الرابع مثلاً، فيكون الجنين قد تخلّق، وبذلك يكون الإجهاض مثل النفاس وعليها أن تفطر وتقضي حتى تطهر.
  • طهر المجهضة التي نزل الجنين وظهرت أعضاء جسمه  وما تلا ذلك من علامات الحياة هو انقطاع الدم.
  • وغالباً ما يكون الجنين مخلقاً بعد أربعين يوماً من الحمل.

أضف تعليقا

المزيد من عن رمضان

X