أسرة ومجتمع /مجتمع أون لاين

سعوديون يؤيدون تنبيهات غرفة الرياض من مخاطر الاستثمار في تركيا

تغريدة غرفة الشرقية

تبذل المملكة جهودًا كبيرة في سبيل الحفاظ على مصالح أبناء وبنات الوطن، فنراها تطلق حملات من التوعية عندما تشعر بأنهم قد يقعون فريسة للاحتيال، أو عرضة للغش والتدليس.

ولعل ما تعرض له الكثيرون من المواطنين المستثمرين في الفترة الأخيرة من عملية احتيال في تركيا دفعت السفارة السعودية لإطلاق تحذيراتها، ودعت من له مشاكل مع أصحاب العقار أو الراغبين في الاستثمار بالتواصل أولاً مع السفارة لمعرفة الإجراءات القانونية الواجب اتباعها، ولمعرفة مصداقية الشركات العاملة في هذا المجال.
 

untitled.jpg

 

تنبيه الغرفة التجارية بالرياض

كما قامت الغرف التجارية في المملكة بتنبيه المواطنين من خلال عدة تغريدات صدرت عن المسؤولين فيها، حيث غرد عجلان العجلان رئيس مجلس إدارة غرفة الرياض، رئيس مجموعة شركات «عجلان وإخوانه»:«المستثمرون السعوديون في تركيا مهددون بخسائر كبيرة بعد التضييق عليهم وتعطيل مصالحهم والضغط عليهم الى حد الابتزاز في بعض الحالات من قبل جهات متنفذة ومدعومة هناك .ونحن في (غرفة الرياض) نحذر من الاستثمار في تركيا لما فيها من مخاطر استثمارية وأمنيه في الوقت الحالي»

وأضاف العجلان في تغريدة أخرى: «تلقينا في العديد من الاتصالات والشكاوى من مستثمرين سعوديين في تركيا يواجهون مشاكل وقضايا تهدد استثماراتهم في ظل تغاضي الجهات المعنية هناك عن القيام بواجبها لحماية المستثمرين، بالاضافة للوضع المتردي للاقتصاد التركي هذه الأيام بسبب انخفاض أسعار العملة وزيادة التضخم».

بدوره دعا رئيس غرفة الشرقية عبد الحكيم بن حمد العمار الخالدي قطاع الأعمال السعودي إلى التريث وأخذ الحيطة والحذر عندم ممارسة الأعمال في تركيا.

تفاعل المغردين

وأبدى عددًا من المغردين المهتمين في هذا الشأن أرائهم حول الموضوع، حيث قال المغرد «إبراهيم السليمان»: «تحذير الغرف التجارية من الاستثمار في تركيا يجب أن يؤخذ بعين الاعتبار ..التاجر الكبير قد يكون لديه ما يعوض خسارته من استثمارات أخرى أما صاحب الدخل المتوسط ستذهب مدخراته أدراج الرياح».

وغرد فـواز الـمـشـعـان «للأسف الخليجيين يفتقدون إلى الوعي الاستثماري، أجل 5% تعتبر عائد مادي الكثير من الملايين صرفت في الاستثمارات التركية ولما جلست مع أصحاب الاستثمار اكتشفوا أنهم دخلوا فخ إعادة المبلغ بنفس المبلغ ولكن بالتقسيط إذا لم يقل وعلى 15 إلى عشرين سنة، ابتعدو» .

أما «آمونه العتيبي» فوجهت نصيحة للمستثمرين قالت فيها: «قبل أن تستثمر في أي دوله انظر إلى اقتصادها وإلى عملتها .
الاقتصاد الحالي في تركيا في حالة سيئة جداً وعملتها في هبوط مما جعل أغلب المستثمرين يبتعدون عن تركيا»
 

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

X