رمضان /صحة ورشاقة رمضان

الحامل والإمساك في شهر رمضان!

عسر الهضم والإمساك
انقباضات

خطوات للعلاج

كثير من الحوامل يكثرن من الحديث عن عسر الهضم والإمساك طيلة شهر رمضان؛ وهذا يعني أن الجهاز الهضمي غير مرتاح بسبب ما تناولته وكيفية تناوله، وما يتبع ذلك من أعراض مثل: الاضطراب في الإخراج، انقباضات، غازات، إفراط في التجشؤ و..و..إضافة لأعراض أخرى يوضحها لنا الدكتور محمد نجيب عبد الله استشاري الجهاز الهضمي بكلية الطب..ويضع لنا الأسباب وطرق العلاج.

  • بداية يجب أن يحتوي غذاؤك على الألياف؛ لأنها تقوم بامتصاص الشوائب وتزيد من ليونة البراز، وهي موجودة في أغلب الحبوب والخضراوات والفواكه والخبز الأسمر؛ لاحتوائه على الردة والملوخية والتمر.
  • التعود على تناول السوائل وخاصة الماء؛ على الأقل 8 أكواب ماء في اليوم من فترة الفطور إلى السحور، مع الاستجابة لرغبة الإخلاء وعدم كبحها؛ حتى يمكنك المحافظة على حركة الأمعاء الطبيعية، وممارسة الرياضة يومياً خاصة رياضة المشي.
  • حاولي الدخول إلى الحمام أكثر من مرة يومياً، مع التقليل من الشاي والقهوة؛ لأنها تقلل كمية الماء بالجسم، والاستعاضة عنها بالعصائر الطبيعية.
  •  وفرة الماء بالجسم تساعد على تليين المجرى الهضمي، كما أنه ينظف ويحفز الأمعاء، ويخفف من السموم الموجودة في الطعام، ويساعد على التخلص من الفضلات بسرعة.
  • هناك عدة أدوية تستخدم لمعالجة عسر الهضم والإمساك، تسمى الملينات. لا يجب استعمالها إلا باستشارة الطبيب، ويجب إيقافها عند زوال السبب مباشرة.
  • عسر الهضم يعني أن جهازك الهضمي غير مرتاح، مع اضطراب حديث في الإخراج، انقباضات، غازات، إفراط في التجشؤ، غثيان، إخراج ريح، وربما بعض المغص وآلام في المعدة.
  • كل هذه الأعراض تظهر بعد تناول وجبة الإفطار أو السحور، وترتبط ارتباطاً وثيقاً بما أكلته والكيفية التي أكلته إضافة إلى العادات الخاطئة التي نقع فيها دوماً.
  • الإمساك أو عسر الهضم يزول إن الْتزمتِ بنظام أكل جيد متوازن ومعتدل وأن تمضغي الطعام جيداً؛ حتى لا يبقى الأكل على حاله فترة زمنية أطول بالمعدة..فيعطي الفرصة للارتجاع ، مع عدم خلط أنواع الأطعمة التي لا تناسب بعضها بعضاً في الوجبة نفسها، وتؤدي إلى عسر الهضم.
  • مثال: لا يجب الجمع بين الكربوهيدرات البسيطة- الخبز، الأرز، البطاطس، السكريات بما في ذلك الفواكه-، وبين الكربوهيدرات المركبة أو البروتينات مثل: اللحوم ومنتجات الألبان والمكسرات، نظراً إلى أن هذا الجمع يحدث تعارضاً في استجابة الجسم والنتيجة لا يتم الهضم الجيد للوجبة.
  • على كل حامل أن تعرف؛ أن الإفراط في الأكل عموماً والأطعمة الدسمة بصفة خاصة، مع عدم الالتزام بالتعليمات الخاصة بكيفية الأكل السليم سيؤدي إلى تفاقم هذه الأعراض التي لا يمكن بأي حال من الأحوال أن تكون داعياً لإفطار رمضان.

أضف تعليقا

المزيد من صحة ورشاقة رمضان

X