أسرة ومجتمع /أخبار أسرة ومجتمع

بيع فستان نادر ارتدته الأميرة ديانا في البحرين برقم خيالي

مازالت أزياء الأميرة ديانا القديمة النادرة مطلوبة في المزادات الخيرية
الأمير ويليام يشاهد تذكارات البريطانيين أمام قصر كنسنغتون بمناسبة عيد ميلاد والدته ال58
سائق شاحنة وضع اسم وصورة ديانا بمناسبة ذكرى ميلادها ال58 الإثنين الماضي
ارتدت الأميرة ديانا الفستان في 16 نوفمبر 1986 في البحرين
أغلى فستان في دار الأزياء البريطانية لديانا
المصممة إليزابيث إيمانويل صممت لديانا ثوب زفافها وفستان البحرين بعد 5 سنوات
بيع فستانها النادر الشديد الطلب عليه بالمزاد ب 133 ألف دولار

لا أحد يختلف على أن الأميرة ديانا كانت من أكثر نساء العالم أناقة وجاذبية، وكل فستان وزي ترتديه له قصة ومعنى ولون مميز، ورغم مرور 20 عاماً على وفاتها في باريس بحادث سيارة بأحد أنفاق باريس، إلا إنها مازالت متربعة على قلوب الملايين من محبيها حول العالم، وتثير الاهتمام بشؤونها وأزيائها لليوم.

العديد من الأشخاص مازالوا يشعرون بالإعجاب بمختلف جوانب حياة «أميرة القلوب»، الأميرة ديانا، وبالأخص إطلالاتها الجذابة التي حولتها أيقونة للموضة الإنجليزية والعالمية، ومؤخراً قامت دار الأزياء البريطانية: «Kerry Taylor Auctions»، ببيع أحد الفساتين النادرة التي ارتدتها الأميرة الراحلة ديانا خلال زيارتها إلى مملكة البحرين. وتعرف «Kerry Taylor Auctions» بكونها دار المزادات الرائدة للأزياء القديمة، في المملكة المتحدة «بريطانيا».

وبتاريخ 17 يونيو، قامت دار المزادات ببيع 3 قطع نادرة ارتدتها الأميرة ديانا خلال الثمانينيات، والتي اشتملت على فستان مخطط باللون الأبيض والأزرق، ارتدته خلال زيارة رسمية إلى البحرين في عام 1986.

وفي حديثها عن الفستان، قالت مؤسسة دار المزادات، كيري تايلور لموقع «سي إن إن عربية»، إنه كان مرغوباً بشكل كبير مقارنةً مع القطع الأخرى للأميرة التي عُرضت في المزاد.


وأوضحت تايلور أن السبب وراء ذلك يعود إلى ارتداء الأميرة ديانا للفستان خلال زيارة رسمية قامت بها الأميرة برفقة الأمير تشارلز.



بيع الفستان الأغلى بين أزياء ديانا ب133 ألف دولار



وبيع الفستان، الذي كان الأغلى ثمناً من بين القطع الثلاث، مقابل أكثر من 106 ألف و900 دولار، ووصلت قيمته مع إضافة علاوة المشتري (التي بلغت 25%) إلى 133 ألف و657 دولار.

وأشارت تايلور إلى أن الأميرة ديانا كانت تحتفظ بأزيائها المسائية الأكثر فخامة لبيعها من أجل أهداف خيرية، ومع ذلك، تُعد القطع الأقل رسميةً، مثل الفستان الذي ارتده في البحرين، نادرة جداً، إذ أنها «غالباً ما كانت تقدمها إلى صديقاتها».

وصممت إليزابيث إيمانويل الفستان، بعدما كانت قد صممت سابقاً فستان زفاف الأميرة ديانا في العام 1981.

ووفقاً لما قالته تايلور، كانت الأميرة قد أعطت المصممة موجزاً عن التفاصيل التي يجب أخذها بعين الاعتبار أثناء عملها على الفستان، والذي سلط الضوء على الاحتشام تماشياً مع ثقافة البلد المضيف.

وفي البحرين، ارتدت الأميرة الفستان مع قبعة للبحارة، وكان الفستان مريحاً وخفيفاً، ومناسباً للطقس الساخن، وفقاً لما ذكرته تايلور. ولم يتم الكشف عن اسم مشتري أو مشترية فستان ديانا المميز والنادر والأنيق جداً.

يذكر أن آلاف البريطانيين احتفلوا بذكرى عيد ميلاد الأميرة ديانا الـ58 يوم الإثنين الماضي من الشهر الجاري بوضع زهور وصور وشموع أمام قصر كنسنغتون، وقد خرج ابنها الأكبر ويليام لمشاركتهم مشاعرهم الجميلة تجاه والدته، وتحدث معهم لفترة طويلة نسبياً، وبدا عليه التأثر والحنين لوالدته الأميرة ديانا.

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

X