صحة ورشاقة /الطب البديل

علاج الصداع النصفي بالوقاية

علاج الصداع النصفي بالوقاية
اشربي الكثير من الماء في اليوم

علاج الصداع النصفي يجب أن يبدأ بالوقاية من تناول بعض العناصر الغذائية المثيرة للصداع، ومنها الشوكولاتة، اللحوم المصنّعة وغيرها.
اختصاصية التغذية جانين عواد الجميل تطلعك في الموضوع الآتي على العناصر التي يجب تجنّبها في حالة الصداع وتؤكد على ضرورة ممارسة الرياضة للشعور بالإسترخاء، وتناول بين ليتر ونصف ولترين من الماء يومياً، لتجنّب الجفاف الذي يُفاقم آلام الرأس:



الأطعمة الدهنية الغنية بالسعرات الحرارية

الأطعمة الغنية بالدهون تفاقم الصداع النصفي
الأطعمة الغنية بالدهون تفاقم الصداع النصفي

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

تساعد هذه الأطعمة على تضييق الأوعية الدموية، خصوصاً تلك المتّصلة بشرايين الدماغ، ما يسبّب الصداع.



الشوكولاتة على أنواعها


رغم احتوائها على التربتوفان، أحد الأحماض الأمينية التسعة الأساسية، الذي يؤدّي دوراً محورياً في الوقاية من الشدّة واضطرابات المزاج، لأنه السلف المباشر للسيروتونين، وللفيتامين "بي3" B3، فإنه في نفس الوقت يثير الصداع النصفي لدى البعض. لذلك، يجب تجنّب تناوله والإفراط في استهلاكه، لا سيما أنه غنيّ بمادة الكافيين أيضاً، التي تمنع امتصاص بعض المعادن والفيتامينات.



اللحوم المصنّعة


تحتوي اللحوم المصنّعة مثل المرتديلا والسلامي على النترات كمادّة حافظة. وهذه المادة تسبّب تمدّد الأوعية الدموية، وقد تسبب الصداع النصفي.



زبدة الفول السوداني

زبدة الفستق أو الفول السوداني قد تسبب الصداع النصفي
زبدة الفستق أو الفول السوداني قد تسبب الصداع النصفي

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 


تعدُّ زبدة الفول السوداني من الأطعمة التي يمكن أن تسبّب الصداع النصفي أو تزيد من حدّته، لأنها تحتوي على الحمض الأميني المعروف باسم الثيامين، الذي يسبّب الصداع. كما أن زبدة الفول السوداني هي أيضاً مسبّبة للحساسية الغذائية التي عادة ما تميل إلى التسبب بالصداع النصفي.

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

X