أسرة ومجتمع /أخبار أسرة ومجتمع

ناسا تُحذر: 16 كوكبًا مدمرًا في طريقه إلى الأرض خلال اليومين القادمين

تقترب من الأرض خلال اليومن القادمين
وصفتها ناسا بأنها مدمرة
أكثر من 16 كوكباً مدمراً
أكبرها بحجم أكبر أهرام الجيزة
منها ما يعد قريباً جداً من الأرض
النهاية

المخاوف تعود مرة أخرى إلى البشرية، بعد مرور أكثر من 66 مليون عام على اصطدام آخر الكواكب المدمرة بكوكب الأرض، والذي تسبب حينها بانقراض الديناصورات. ويعتقد الكثيرون أن النهاية ربما باتت وشيكة، بعد أن أعلنت وكالة الفضاء الأمريكية ناسا، عن رصدها لأكثر من 16 كويكباً مدمراً تتجه نحو كوكبنا خلال الأيام القليلة القادمة من هذا الأسبوع الجاري. مشيرة إلى أنها قد تتسبب بأضرار فادحة حال اصطدمت بكوكبنا، وأوضحت ناسا أن أكبر هذه الكويكبات المدمرة يفوق حجم أكبر أهرام الجيزة المصرية.


ووفقاً لما نقله موقع عربي بوست عن صحيفة ديلي إكسبريس البريطانية، أنه بحسب مركز دراسات الأجسام القريبة من الأرض الـ سي أن إيه أوه أس CNEOS، فإنه من المفترض أن تصل يوم الثلاثاء 8 تشرين الأول/أكتوبر 2019، المجموعة الأولى من هذه الكويكبات المدمرة، والتي يبلغ عددها 7 كويكبات. وأوضح المركز أنه رغم مرور الأجرام السماوية على مسافة تعد آمنة من كوكب الأرض، لكن من المتوقع أن واحداً أو اثنين منها قد يطير بالقرب منّا على مسافة خطيرة.


وتابع مركز الدراسات التابع لوكالة الفضاء الأمريكية، أن أحد هذه الكويكبات، قد يقترب من الأرض على مسافة تقدر بـ 0. 00378 من الوحدات الفلكية، أي ما يعادل تقريباً351 ألف ميل. موضحاً أن هذه المسافة تزيد بقدر قليل فقط عن المسافة بين الأرض والقمر. بينما المجموعة الثانية من هذه الكويكبات ستصل إلى الأرض يوم الأربعاء 9 تشرين الأول/أكتوبر 2019، حيث يترواح قطر كل واحد منها ما بين 29 إلى 38 متراً. لكنها على صغر حجمها ستكون مُدمرة بسبب قربها أكثر إلى كوكبنا.


وأضافت ناسا، أنه من بين الكويكبات الـ16 سوف يكون أقربها إلى الأرض واحداً من المفترض وصوله إلينا يوم الخميس 10 تشرين الأول/أكتوبر، وأطلق عليه العلماء اسم 2019 SX5، الذي يعتبر أكبر كويكبات المجموعة الثانية، ويقدر قطره بـ140 متراً. وما تبقى من أجرام المجموعة القادمة، سوف تكون بعيدة عن الأرض مسافة بضعة أميال، ما يجعلها ليست خطيرة إلى هذا الحد. وأشارت إلى أن المجموعة الأخيرة سوف تصل الأرض يوم السبت 12 تشرين الأول/أكتوبر، وهي مكونة من أربعة كويكبات أخرى.


نــاســا تأخذ الأمر بجدية..


ووفقاً لما ذكرته الصحيفة البريطانية، أن وكالة ناسا تأخذ أمر الكويكبات التي تقترب من الأرض بجدية كبيرة، وأنها تعمل على تصعيد وزيادة استعدادها لاستقبال هذه الأجرام المدمرة، خاصة للتعامل مع كوكيب أسمته أبوفيس، الذي تتوقع أن يصل إلى الأرض حاملاً دماراً كبيراً خلال السنوات الـ10 القادمة.

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

X