أسرة ومجتمع /أخبار أسرة ومجتمع

المملكة تمنح الأولوية للطفلة في الرعاية والعناية الحقوقية

النيابة العامة
اليوم العالمي للطفلة

بمناسبة اليوم العالمي للطفلة، أكدت النيابة العامة على أن الطفلة في المملكة العربية السعودية تحظى بعناية فائقة على جميع الأصعدة، وتتمتع بالحماية الجنائية المقررة لها، وتُمنح الأولوية في الرعاية والعناية الحُقوقية.


ونشرت النيابة العامة ضمن مشاركتها في هاشتاق اليوم العالمي للطفلة، انفوجراف توضح من خلاله أهداف نظام حماية الطفل في المملكة.


وبينت النيابة العامة، أن نظام حماية الطفل يهدف إلى ما يلي:


• التأكيد على ما قررته الشريعة الإسلامية والأنظمة والاتفاقيات الدولية التي تكون المملكة طرفا فيها، والتي تحفظ حقوق الطفلة وتحميها من كل أشكال الإيذاء والإهمال.


• حماية الطفلة من كل أشكال الإيذاء والإهمال ومظاهرهما التي قد تتعرض لها في البيئة المحيطة بها (المنزل أو المدرسة أو الحي أو الأماكن العامة أو دور الرعاية والتربية أو الأسرة البديلة أو المؤسسات الحكومية أو ما في حكمها)، سواء وقع ذلك من شخص له ولاية على الطفلة أو سلطة أو مسؤولية أو له بها علاقة بأي شكل كان أو من غيره.


• ضمان حقوق الطفلة التي تتعرض للإيذاء والإهمال، بتوفير الرعاية اللازمة لها.


• نشر الوعي بحقوق الطفلة وتعريفها بها، وخصوصا ما يرتبط بحمايتها من الإيذاء والإهمال.


يذكر أن اليوم العالمي للفتاة أو اليوم العالمي للطفلة هو الاحتفال الدولي الذي أعلنته الأمم المتحدة في اليوم الحادي عشر من شهر أكتوبر/تشرين الأول من كل عام.


ويهدف الاحتفال بهذا اليوم لدعم الأولويات الأساسية من أجل حماية حقوق الفتيات والمزيد من الفرص لحياة أفضل، وزيادة الوعي من عدم المساواة التي تواجهها الفتيات في جميع أنحاء العالم على أساس جنسهن، وهذا التفاوت يشمل مجالات مثل، "الحق في التعليم، والتغذية، والحقوق القانونية، والرعاية الصحية والطبية، والحماية من التمييز والعنف والحق في العمل، والحق في الزواج بعد القبول والقضاء على زواج الأطفال و الزواج المبكر".

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

X