أسرة ومجتمع /مجتمع أون لاين

شاهد... بسبب هاتفها المحمول كادت أن تفقد حياتها تحت عجلات القطار

لحظة سقوط الفتاة

يبدو أنّ العالم حتى هذه اللحظة لم يدرك مدى خطورة الانشغال بالهاتف المحمول على حياتهم، وتحديدًا عند قيادة المركبة، أو حتى السير على الأقدم؛ حيث قد يؤدي في أغلب الأوقات إلى الوفاة، ومؤخرًا تسبب انشغال امرأة بالنظر إلى هاتفها وهي تسير على رصيف إحدى محطات المترو في العاصمة الإسبانية مدريد بسقوطها فوق القضبان لحظة مرور القطار.

وبحسب صحيفة " الديلي ميل" البريطانية فقد وقع الحادث في محطة أسترتشو، والتقطتها كاميرات المراقبة بالمحطة.

ويظهر الفيديو الركاب وهم ينتظرون القطار حتى ظهرت أضواؤه فنهض الركاب استعدادًا لركوب القطار، ومن بينهم تلك الراكبة التي كانت عيناها مثبتتان على شاشة هاتفها المحمول، فسارت حتى حافة الرصيف، ثم أكملت طريقها دون أن تدري حتى سقطت على القضبان لحظة اقتراب القطار، فأسرع الركاب محاولين إنقاذها، وهنا يتوقف مقطع الفيديو، دون ظهور اللقطة الأخيرة منه.

يذكر أنه وبحسب الصحيفة فقد تم إنقاذ الراكبة من الموت دهسًا تحت عجلات القطار.

وقام مسؤولو مترو مدريد ببث الفيديو عبر مواقع التواصل بهدف توعية الركاب، مع رسالة جاء فيها "من أجل أمانك الشخصي، ارفع عينيك عن جوالك أثناء الانتظار أو السير على رصيف القطار".

كما نقلت الصحيفة عن المتحدث باسم مترو مدريد:" إنّ داوم النظر إلى الجوال قد يكلفك ثمنًا باهظًا".

ولعل هذه الحادثة لم تكن الأولى، بل سبقتها حوادث أخرى كانت نهايتها أكثر مأساوية خسر بسببها أصحاب الهواتف أرواحهم.

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

X