أسرة ومجتمع /أخبار أسرة ومجتمع

شاهد.. فتاة بريطانية تتزوج من سـجـادة بعد علاقة حب دامت لعام!

أصبحت مهووسة بسجادتها مات
بيكي مع سجادتها مات من الزفاف
تزوجت من سجادتها بعد عام من الحب
العائلة والأصدقاء من حفل الزفاف الغريب
تعبيرية
تستمتع بيكي بتنظيف مات كل يوم

كل يوم –وربما كل ساعة- هناك أشخاص يتزوجون في أي مكان من العالم، إما بعد علاقة حب درامية أو من خلال زواج تقليدي؛ هذا أمر طبيعي وبديهي لتكتمل حياتنا، ولكن الأمر الذي لا يعتبر طبيعياً أبداً، وغريباً إلى حدٍّ لا يمكن تصديقه، أن يقوم الشخص بالزواج من شيء غير بشري، تماماً كما فعلت فتاة بريطانية، بعد أن أعلنت مؤخراً، أنها تزوجت من سجادتها التي استمرت معها بعلاقة حبّ طوال عام كامل.

ووفقاً لما ذكرته صحيفة ذي صن البريطانية، فإن بيكى كوكس، البالغة من العمر 26 عاماً، وتعمل في أحد مقاهي مدينة مانشيستر الإنجليزية، كانت قد أقامت حفل زفاف حضره عدد من العائلة والأصدقاء. وكانت العروس التي ارتدت فستان زفاف أبيض وساحراً، قد تزوجت رسمياً من «سجادة»، قالت إنها وقعت في غرامها طوال عام كامل، وإنها رأت أنه يجب أن تعيش ما تبقى من حياتها مع هذه السجادة.

وبدأت القصة بين بيكي وسجادتها التي أطلقت عليها اسم مــات، قبل ما يزيد على عام، عندما اشترتها بعد أن لفتت نظرها في أحد المتاجر. ومع مرور الوقت، بدأت تتعلق بهذه السجادة بشكل غريب وغير مألوف؛ حيث إنها كانت تستلقي معها بشكل مستمر على الأرض، وتتحدث مع مات –السجادة- عن أفكارها المستقبلية وعن مشاعرها من فرح أو حزن. كما تقول الفتاة الإنجليزية، إن أفضل أوقاتها في اليوم، عندما تبدأ بتنظيف مات وتخرجه للهواء الطلق.


واستمرت هذه العلاقة الغريبة للغاية بين بيكي ومات طوال أكثر من عام، حتى اقترح عليها أصدقاؤها أن تتزوج من السجادة، بعد أن لاحظوا تعلقها وهوسها الشديد بها. وبالفعل، أقامت بيكي حفل زفاف صغيراً في مدينة مانشيستر، ارتدت خلاله فستان زفاف أبيض كلاسيكياً وبسيط التصميم، ودَعت عائلتها وأصدقاءها لحضور هذه اللحظة التاريخية. وفي تصريحات أدلت بها الفتاة الإنجليزية لوسائل الإعلام، قالت إنها لطالما كانت مهووسة بسجادتها مــات، وإنها سوف تعيش سعيدة برفقته بكل تأكيد.

وأضافت بيكى كوكس، أنه عندما اقترح عليها أصدقاؤها بالزواج من مات، كان الأمر يبدو مزحة في بداية الأمر، لكنها بعد القليل من الوقت، أصبحت تفكر بالأمر بشكل جدّي وحقيقي. وبالفعل خلال الأيام القليلة الماضية، تزوجت من مات وسط أجواء من الفرح المعتاد، الذي تتميز به حفلات الزفاف.

ووفقاً للمختصين بعلم النفس، فإن ما أصاب بيكي يُسمى أوبجكيت سكشوالاتي Object sexuality، وهو نوع من الانجذاب العاطفي، وأحياناً الجسدي للأشياء غير الحيّة. حيث يتولد لدى هؤلاء الأشخاص مشاعر قوية من الحب والالتزام تجاه الأشياء المادية غير الحيّة، ويعتقدون بأن هذه الأشياء تبادلهم المشاعر نفسها، وأن لها أرواحاً وذكاءً ومشاعر خاصة تجلعلها قادرة على التواصل. كما أنهم يعتبرون أن العلاقات الرومانسية والجسدية مع البشر هي أمر غير مفهوم على الإطلاق.

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

X