صحة ورشاقة /رشاقة ورجيم

هكذا استعادت ميريام فارس رشاقتها بعد الولادة

ميريام فارس أثناء الحمل
ميريام خسرت الكثير من الوزن بعد الولادة
رشاقة ميريام بعد الولادة
ميريام بعد الولادة
ميريام بعد الولادة
إطلالة ميريام بعد الولادة
رجيم ميريام بعد الولادة

تمكَّنت النجمة اللبنانيَّة ميريام فارس من استعادة رشاقة جسدها بعد أقلّ من شهر على إنجابها، وقد بدأت باستعراض رشاقتها عبر صور نشرتها على مواقع التواصل الاجتماعيّ.

ميريام بعد الولادة
ميريام بعد الولادة

لم تُفاجئ إطلالة النجمة بعد الحمل الجمهور، الذي تابع مراحل الحمل الأولى إلى أن وضعت مولودها "جايدن" في 7 فبراير الماضي، فهي طوال فترة حملها لم يبدُ عليها أيّ زيادة في الوزن تذكر على الرغم من عدم ممارستها للرياضة أو اتّباعها لأيّ حمية غذائيّة قاسية. فكيف حافظت ميريام فارس على رشاقتها؟

 

رشاقة ميريام بعد الولادة
رشاقة ميريام بعد الولادة

في الحقيقة، ميريام من عشاق الطعام الصحيّ وعلى رأسها الـ"ساشيمي" sashimi اليابانيّ، وهو عبارة عن شرائح من السمك النيء التي كانت تتناولها قبل الحمل، وامتنعت عنها خلاله بتوصية الطبيب تجنّبًا للسالمونيللا، إلى جانب الامتناع أيضًا عن أكل اللحوم الحمراء المشوية قليلة الاستواء والخالية من الدهون (الفيليه) والكبّة النيئة اللبنانيّة والسلطات المصنوعة من الخضراوات الطازجة، للسبب نفسه. لكنّها، كانت تتغذى   بالمشاوي، والفواكه الطازجة، مع استهلاك كم القليل من الأرزّ المطهوّ على البخار، والتركيز على الطبخ المنزليّ الصحيّ. كما ابتعدت عن تناول النشويّات والأطعمة المقليّة بالزيوت، غير أنّها كانت تكافىء نفسها من حين إلى آخر بقطعة من الحلوى.
 

شاهدي أيضاً:أخطاء شائعة في الحمية ...تجنّبيها

 

تابعي المزيد: بين منافع الحبوب في التغذية وأضرارها

 

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

X