سيدتي وطفلك /الحمل والولادة

لا تتجاهلي مشاعرك عقب الولادة

يجب أن تبحث الأم دائماً، وتحيط نفسها بالأشخاص ممن يعكسون لها الطاقة الإيجابية
يجب على الأم الذهاب من وقت لآخر لمكان ما دون طفلها وفعل شيء تحبه
صحة الأم النفسية عدم مقارنة نفسها دائماً بما تفعله الأمهات الأخريات
الرغبة في أن تكوني مثالية يستهلك الكثير من الطاقة

يجب على كل أم أن لا تتجاهل مشاعرها وعواطفها، ولكن بدلاً من ذلك تكون أكثر اهتمامًا بها، خاصة أن الفترات الأولى بعد ولادة الأطفال لا شعورياً تربط الأم نفسها بطفلها غريزياً دون الالتفات إلى احتياجاتها الشخصية دون أن تدري فيما يلي عدة طرق للتغلب على الموقف يقدمها موقع برايت سايد عندما تبدأ الأم بالشعور بالإرهاق الرئيسي.

 

الأمهات مابعد الولادة

  • وفقاً لتقرير نشره الموقع يجب على كل أم الاعتناء بنفسها قبل رعاية الأشخاص الذين تحبهم مع تحويل انتباهك من طفلك إلى نفسك باستثناء الأشهر الأولى التي تكون فيها الأم والطفل متصلين بالفعل.
  • يجب على الأم تجاهل احتياجاتها وبناء حياتها حول طفلها فقط

  • تقول عالمة النفس كاترينا موراشوفا إن الكثير من الأمهات يعتنين بأطفالهن قدر المستطاع، لكنهن ينسين أن يمنحنهم الوقت الكافي ليكونوا وحدهم، ويتعلموا الترفيه عن أنفسهم وأنهم يحتاجون حقًا إلى استراحة.
  • أكدت عالمة النفس، أن الرغبة في أن تكوني مثالية يستهلك الكثير من الطاقة، وستضطرين في وقت لاحق نتيجة كثرة الضغوط في معاملة أطفالك بطريقة غاضبة.

  • أضافت أنه لا توجد قواعد عالمية لتربية الأطفال. مهما فعلت الأم فسوف ترتكب أخطاء. فالأم جيدة بما يكفي تفعل كل ما في وسعها، تجاه طفلها؛ لذا يجب لصحة الأم النفسية عدم مقارنة نفسها دائماً بما تفعله الأمهات الأخريات، وإعادة النظر في توقعاتها ومتطلباتها الخاصة.
  • لفتت عالمة النفس إلى أنه يجب أن تبحث الأم دائماً، وتحيط نفسها بالأشخاص ممن يعكسون لها الطاقة الإيجابية، ومنح نفسها فرصة للترفيه ومحاولة الذهاب من وقت لآخر لمكان ما دون طفلها وفعل شيء تحبه. 

1tbwn_3_837.jpg

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

X