سيدتي وطفلك /صحة وتغذية

الخميرة مصدر غذائي للأطفال

الأطفال يشربون الخميرة
الخميرة
الخميرة
الخميرة

للخميرة فوائد للأطفال ويعتبر البعض أن الخميرة الغذائية آمنة لهم، وبحسب الدكتور خالد يوسف استشاري التغذية يمكن تناول الخميرة واستخدامها في العديد من الوصفات، كما تكون الخميرة من النوع «Saccharomyces boulardii» آمنة للاستخدام من قبل الأطفال.

 

 

الخميرة مصدر جيّد للحديد

الحديد معدن مهم يساهم في تركيب كريات الدم الحمراء، وبذلك يقي من الإصابة بفقر الدم، وله دور مهم في الكثير من العمليات الحيويّة في جسم الإنسان. فيتامين (ب 1): الخميرة مصدر من مصادر فيتامين بـ1 (الثيامين) الذي يساعد على حرق الكربوهيدرات وتحويلها إلى طاقة، والذي يعدّ مهماً لصحة الخلايا العصبية والقلب. فيتامين (ب 7): الخميرة أيضاً مصدر لفيتامين بـ7 (البيوتين) الذي يدخل في عمليات الأيض للبروتينات والكربوهيدرات، وهو مهم في عملية إنتاج الهرمونات والكولسترول في الجسم.

 

فوائد الخميرة

كما أنّ للخميرة فوائد مثبتة في التحسين من بعض الحالات الصحيّة للأطفال:
1 - الخميرة من النوع «Saccharomyces boulardii» تخفف وتحد من الإسهالات المصاحبة لاستخدام المضادات الحيويّة للأطفال، وكذلك الوقاية من الإسهال المتعلّق بالإصابة بفيروس الروتا عند الأطفال.
2 - تناول الخميرة من النوع «Saccharomyces boulardii» يساعد على علاج الاضطرابات المعوية، ففي دراسة شملت عدداً كبيراً من الأطفال المصابين بالتهاب المعدة والأمعاء، والإسهال تم تزويدهم بجرعة 500 ملغ - يومياً لمدة 5 أيام،
3 - تقلل من مدة وحدّة الإسهال لدى الأطفال، كما وجد أنّ الجرعة تم تحمّلها من دون حدوث أي آثار جانبيّة

فوائد أخرى للخميرة.
4 - تساعد على تقوية الذاكرة لاحتوائها على فيتامين (ب 1). تناول الخميرة يحسّن من القيمة الغذائيّة للأطعمة عن طريق مقدرتها على إنتاج حمض الفوليك؛ المهم في عملية الانقسام الخلوي والنمو، وزيادة امتصاص الأمعاء للمعادن.
5 - تقلّل من مخاطر إصابة الأجنّة بأمراض خلقية مثل عيوب الأنبوب العصبيّ، كما قد يقلّل من فرص الإصابة بأمراض مزمنة كالسرطان، وأمراض القلب والأوعية الدموية، والزهايمر.
6 - تساعد على تخفيض مستويات سكر الدم لدى مرضى السكري؛ لاحتوائها على معدن الكروم الذي يزيد فعالية الجسم في استخدام الأنسولين، وأظهرت دراسات حديثة أنّ تناول خميرة البيرة عن طريق الفم لثمانية أسابيع متتالية يمكن أن يقلل من مستويات السكر وتنظيمها في الدم، وقد يقلل من حاجة مرضى السكري إلى استخدام بعض الأدوية.
7 - تساعد خميرة البيرة على خفض مستويات الكولسترول من النوع الضار (LDL) في الدم، ورفع مستوى الكولسترول الجيد (HDL) بحسب بعض الدراسات، ولكن كيفيّة تأثير الخميرة ما زالت غير معروفة، كما أنّ بعض الدراسات الأخرى لم تظهر النتائج الإيجابية نفسها. قد تفيد تناول خميرة البيرة أيضاً في مكافحة العدوى التي تصيب الجهاز التنفسي العلوي، مثل نزلات البرد والإنفلونزا.

 

محاذير تناول الخميرة

قد تحدث بعض الآثار الجانبيّة عند تناول الخميرة ويجب الانتباه إليها:

  • حساسية الخميرة: حساسية الخميرة تُظهر أعراضاً على كامل الجسم، تشمل طفحاً جلدياً، والشعور بآلام في مختلف مناطق الجسم، إلى جانب تغيرات في المزاج، وفي بعض الحالات يمكن أن تكون ردة فعل الحساسية خطيرة، وقد تؤدي إلى أضرار طويلة المدى.
  • عدم تحمّل الخميرة: في هذه الحالة تكون الأعراض التي تظهر أقلّ شدّة من تلك في حالة حساسية الخميرة، وتشمل أعراضاً خفيفة ومحدودة تصيب الجهاز الهضميّ، مثل الإصابة بالغازات.

1tbwn_3_988.jpg

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

X