صحة ورشاقة /الطب البديل

فوائد عشبة المليسة للنساء في التخفيف من الاكتئاب والتوتر

فوائد عشبة المليسة للنساء في التخفيف من الاكتئاب والتوتر

المليسة من عائلة النعناع، تنبعث منها رائحة تشبه رائحة الليمون عند سحقها، وتزهر باللون الأبيض في فصل الصيف. موطنها الأصلي هو حوض البحر الأبيض المتوسط وغرب آسيا. شاع استخدام هذه العشبة في الطب الشعبي منذ أعوام طويلة، حيث تُحصد أوراقها قبل مرحلة الإزهار؛ لاستخدامها في علاجات مختلفة.
تعرّفي على فوائد عشبة المليسة للنساء، مع رئيسة نقابة اختصاصيي التغذية في لبنان كريستال بشّي، في الموضوع الآتي:

النقبة كريستال بشّي
النقبة كريستال بشّي



تخفيف القلق والتوتر والاكتئاب


تقول النقيبة كريستال بشّي بداية إن "عشبة المليسة تلعب دوراً كبيراً في تخفيف القلق والتوتر والاكتئاب، فقد يقلّل تناولها من القلق والأعراض المرافقة له؛ كالعصبية والانفعال.
وقد ظهر تأثير إيجابي لعشبة المليسة عند مزجها مع المشروبات المختلفة، مثل اللبن على سبيل المثال؛ حيث إنها حسّنت من المزاج والوظائف الإدراكية، كما أن إضافة هذه العشبة إلى الطعام والشراب؛ ساعدت على تقليل الشعور بالقلق وتحسين الذاكرة واليقظة خلال الاختبارات العقلية. هذا بالإضافة إلى قدرة المليسة على التخفيف من الشعور بالقلق المصاحب لفحص الأسنان عند الأطفال، واضطرابات النوم عند مرضى الذبحة الصدرية المستقرّة.
تساعد عشبة المليسة على تقليل الأعراض المرافقة لمرض الزهايمر، وأظهرت بعض الدراسات أنّ تناولها لمدة 4 أشهر قد يقلل من أعراض مرض الزهايمر ذي الدرجة البسيطة أو المتوسطة، وتحسّن من تفكير المرضى إلى درجة كبيرة، بالإضافة إلى تقليل الأرق، خصوصاً أنها تحتوي على حمض الروزمارنيك الذي يلعب دوراً في تحسين النوم عند من يعانون من الأرق وصعوبات في النوم".

 



فوائد عشبة المليسة لدى النساء خلال مرحلة غياب الطمث

المليسة مفيدة للنساء في مرحلة انقطاع الطمث
المليسة مفيدة للنساء في مرحلة انقطاع الطمث


وتابعت النقيبة كريستال بشّي قائلة: "أظهرت دراسات طبية تراجعاً في أعراض اضطرابات النوم في مرحلة انقطاع الطمث والآلام المصاحبة لها، بالإضافة إلى التخفيف من المغص لدى الأطفال؛ إذ يعاني الأطفال الرضع من المغص المستمر في أول 4 أشهر من حياتهم، ويكون مصحوباً بحالة من التهيج، الانفعال والبكاء المستمر. وقد أظهرت بعض الدراسات الطبية أن عشبة المليسة أو زيتها المستخرج منها مع بعض المكوّنات الأخرى؛ قلّلت من عدد مرات إصابتهم بالمغص.
تساعد عشبة المليسة على تخفيف عسر الهضم، التقليل من آلام البطن المتكررة وعدم الراحة، تحسين حالة الارتجاع المريئي، التخفيف من آلام المعدة، التقلصات، الغثيان والقيء، كما تخفّف بعض الأعراض الأخرى لدى الذين يعانون من اضطراب في الجهاز الهضمي.
هذا وتساهم عشبة المليسة في تعزيز الذاكرة والقدرة على التعلّم، حيث لوحظ أن تناول كمية معينة منها يحسّن من مستوى الدقة أثناء إجراء اختبارات الذاكرة، ولكنه قد يبطئ من سرعة الأداء، بالإضافة إلى تخفيف متلازمة القولون العصبي؛ لأنَّ عشبة المليسة تحتوي على العديد من المركّبات التي تمتلك خصائص طاردة للغازات وتقلّل التشنّجات.
ويحتوي مستخلص عشبة المليسة على نسبة عالية من المواد المضادّة للأكسدة مثل الفينولات، مما يرفع من قدرتها على مكافحة الجذور الحرّة، وبالتالي احتمال تقليل خطر الإصابة بالسرطان. وقد لوحظ أنّ عشبة المليسة تحدُّ من تكاثر خلايا سرطان الثدي وسرطان القولون، بالإضافة إلى تقليل الالتهابات.
وكذلك تحتوي هذه العشبة على أكثر من 100 مركّب كيميائي مفيد جداً، وقد صنّفت المليسة عبر الزمن كواحدة من الأعشاب التي تستخدم في الطب؛ لفوائدها الصحية العديدة والمتنوّعة، منها التخلص من الالتهابات والفيروسات، بالإضافة إلى أنها تحتوي على نسبة عالية جداً من الفيتامين سي C والفيتامين بي B.
ويُنصح باستخدام عشبة المليسة طازجة؛ كي لا تفقد من الفيتامينات التي تتمتّع بها عند التخزين.
المليسة لا تضر ولا تسمّم، ولكن يمكن أن تسبب تهيّجاً للبشرة لدى بعض الاشخاص الذين يعانون بعض الحساسية من الأعشاب الطبيعية".

 

تابعي المزيد: غياب الطمث: الأسئلة التي تُطرح حوله والإجابات



أهم فوائد عشبة المليسة للنساء


- تخفّف عشبة المليسة من التوتر والقلق والتأثيرات المزاجية السلبية، حيث تساعد على الاسترخاء والهدوء وتخفّض الشعور باليقظة. ويؤدي خلط مكمّل المليسة في مشروب اللبن أو الزبادي إلى آثار واضحة في خفض مستوى القلق.
- تحسّن الوظائف الإدراكية؛ كالذاكرة، التركيز، حلّ مسائل رياضية وما إلى ذلك.
- تعالج اضطرابات النوم، وخصوصاً عند إضافتها إلى نبات الناردين الطبي.
- تساعد على علاج قروح البرد، في حين قد يساهم المرهم المصنّع من المليسة في معالجة قروح البرد، تحديداً عند تطبيقها موضعياً.
- تخفف عسر الهضم والغثيان، خصوصاً لدى الذين يعانون من آلام متكرّرة في البطن والغازات، فقد يكون تأثير شرب المليسة إيجابياً في تحسين عملية الهضم لديهم، كما أن شاي المليسة يساعد على معالجة الشعور بالغثيان.
- تقلّل المليسة من تشنجات الحيض؛ إذ يبدو أنّ الخصائص المهدئة التي تتحلى بها المليسة تفوق مجرد تهدئة المزاج.
- تخفف الصداع وألم الأسنان؛ حيث تعمل المليسة أيضاً على تهدئة وتخفيف الصداع، خصوصاً في حال كانت ناجمة عن حالات مزاجية عصبية.

 

تابعي المزيد: فوائد عشبة المليسة للنساء رائعة !

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

X