أسرة ومجتمع /شباب وبنات

خطوات تساعدك على تغيير عاداتك السيئة

خطوات تساعدك على تغيير عاداتك السيئة

لدينا جميعاً - عادات سيئة نتمنى التخلص منها ولكننا نشعر بعدم القدرة على تغييرها. ربما تعلم أنه عليك حقاً قضاء وقت أقل على Facebook أو ممارسة الألعاب عبر الإنترنت. أو ربما حاولت عشرات المرات الإقلاع عن التدخين. أو ربما حتى التفكير في ممارسة المزيد من التمارين يجعلك تشعر بالتعب الشديد بحيث لا يمكنك البدء. مهما كانت العادة التي تحاول كسرها، بطريقة وما لم تجد مفتاح القدرة على تغييرها، سيدتي تقدم لك..نصائح تساعدك على تغيير عاداتك السيئة وفقاً لـ psychcentral:


1. تخيل نفسك تتغير

 

التفكير بشكل مختلف..يشكل قدرتك على التغيير


التصور الجاد يعيد تدريب عقلك. في هذه الحالة، تريد التفكير بشكل مختلف في قدرتك على التغيير - لذا اقض بعض الوقت كل يوم في تخيل نفسك بعادات جديدة. تخيل نفسك تمارس الرياضة وتستمتع بها، وتتناول الأطعمة الصحية، تستند إلى فكرة أنه كلما زاد تفكيرك في شيء ما - وفعلته - أصبح متشابكاً في عقلك. يمكن أن يكون خيارك الافتراضي في الواقع أكثر صحة بالنسبة لك.


2. التدوين

اكتبي هدفك وانظري إليه كل يوم!


وجد الباحثون أن مجرد كتابة هدف وإبقائه في متناول اليد للنظر إليه كل يوم يمكن أن يساعدك على البقاء على المسار الصحيح. لذا اكتب وعدك لنفسك واقرأه قبل كل وجبة وعند النوم. هذه وصفة طبية ليس لها آثار جانبية ومن المرجح أن تساعد.


3. احصل على صديق لنفسك

لابد من إيجاد طرق إيجابية للاعتناء بالنفس


هناك سبب أن العديد من برامج التعافي تتضمن اجتماعات جماعية ورعاة أو معالجين أفراداً. أن تكون مسؤولاً أمام الآخرين هو حافز قوي للاستمرار. من خلال تقديم الدعم وتلقيه، تحافظ على تركيزك على الهدف. يمكن أن يساعدك العمل مع صديق أو مستشار فردي في التعامل مع أساس عادتك السيئة وإيجاد طرق إيجابية وصحية للاعتناء بنفسك بدلاً من ذلك. يساعدك كونك مسؤولاً أمام صديق على البقاء على المسار الصحيح.


4. امنح نفسك الوقت الكافي

يمكنك تغيير عاداتك في غضون 28 يوما


الحكمة التقليدية هي أن التخلص من العادة السيئة يستغرق 28 يوماً. لسوء الحظ، هذه الفكرة خاطئة تماماً. من الصعب كسر العادات السيئة لأنها عادات، يمكن لبعض الأشخاص الحصول على انطلاقة جيدة في غضون 28 يوماً. لكن الأبحاث الحالية تظهر أن معظمنا يحتاج إلى حوالي ثلاثة أشهر لاستبدال سلوك جديد بعادة سيئة. يحتاج بعض الناس لفترة أطول. يحتاج بعض الأشخاص إلى إيجاد طريقة لطيفة ولكنها قوية للالتزام لبقية حياتهم. يعتمد ذلك على العادة وشخصيتك ومستوى التوتر لديك والدعم الذي لديك

.
5. راقب حديثك الذاتي السلبي

التفكير السلبي يؤثر على السلوكيات


يمكن أن يؤثر التفكير السلبي في عقلك بشكل خطير على سلوكياتك الافتراضية. لذلك عندما تجد نفسك تقول، «أنا سمين» أو «لا أحد يحبني»، أعد صياغتها بطريقة مختلفة مثل إعادة كتابة السيناريو. استبدلها بـ«أنا بصحة جيدة، أو ثقتي آخذة في الازدياد». الحكم على نفسك فقط يبقيك عالقاً ولا تستطيع التغيير.

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

X