أسرة ومجتمع /تحقيقات الساعة

ثقافة الاعتذار ورأي الخبراء

كثير من الناس لديهم مشاعر معقدة بشأن الاعتذارات، ولا تصطف كل أفكارنا ومشاعرنا حول الاعتذارات. أُجبر البعض منا على الاعتذار عندما كنا أطفالاً عندما آذينا شخصاً ما، واعتذر البعض منا بحرية وشعروا بتحسن على الفور بعد القيام بذلك. يشعر بعض الناس بالخزي من الاعتذار، بينما يشعر الآخرون بالخجل. ويحذر العديد من خبراء العلاقات من أن عدم الاعتذار أبداً في علاقة ما هو وسيلة مؤكدة للمخاطرة بفقدانها..

عن ثقافة الاعتذار..وعناصر الاعتذار الفعّال..ورأي الأساتذة والمختصين نقرأ التقرير التالي

 

ثقافة الاعتذار

تجنب الحرج أو الخوف من الانتقاد


التحلي بثقافة الاعتذار بات مطلوباً من الأفراد أكثر من أي وقت مضى، مع أهمية تجنب الحرج أو الخوف من الانتقاد وحدوث عتاب وخلافات.
اختصاصيون اعتبروا أن الاعتذار ثقافة يجب التحلي بها، خصوصاً في ظل الظروف التي نعيشها وتفشي الوباء، وكل فرد مطالب بتغيير نفسه، لكي تعم السلوكيات الإيجابية على المجتمع.

 

الاعتذار في زمن كورونا

الاعتذار عن المصافحة والتجمعات ..أمر طبيعي  إيجابي

 

وصفت جيسيكا بوسطن، خبيرة التنويم الإيحائي والعلاجي في جامعة كامبردج موضوع الاعتذار قائلة: «يجب أن يتحول الاعتذار عن التجمعات أو المناسبات أو عدم المصافحة إلى سلوك وثقافة داخل المجتمع، وأن لا ينظر إلى هذه التغيرات على أنها أمور غريبة، بل هي أمور عادية وطبيعية وتغيرات إيجابية وسليمة وصحية بزمن فيروس كورونا».

 

عناصر الاعتذار الفعّال

لاتنتظر..قدم اعتذارك على الفور

بينما يحتفل العالم باليوم العالمي للاعتذار 25 يناير أوضحت الأستاذة «كارين أ. سيرولو» في مقابلة لمجلة Freakonomics، فإن الاعتذار الفعال له عدة عناصر:
1- لا تنتظر!! يجب عليك تقديم اعتذار على الفور.
2- لا تعتذر عما يعتقده الناس. وبعبارة أخرى، كثيراً ما سمعنا الناس يقولون: «أنا آسف لأن الناس أساءوا فهمي؛ أنا آسف لأن الناس أساءوا تفسير أفعالي أو أساءوا فهمها». اعتذر عما فعلته – وليس لما فكر به الآخرون بشأنه.
3- لا تقدم تبريرات لأخطائك فإنه لا يهم. سبب ما فعلته أقل أهمية للناس من ندمك.
4- هناك بالفعل صيغة ناجحة تحتاج إلى استخدامها: واجه من أخطأت إليه وجهاً لوجه، ثم أعرب عن الندم واعتذارك. هذا هو. هذا حقاً ما يريد الناس سماعه في اعتذار.

 

الاعتذار فن  لا يمتلكه كثيرون!

الاعتذار..بالوعد بتحسن الأداء في المستقبل


ومع تأكيد خبراء الإتيكيت وعلماء النفس على أهمية الاعتذار فإن التعبير عن الأسف ربما يكون أكثر أهمية من خلال صياغة اعتذار فعال، الاعتذار فن لا يمتلكه كثير من الناس، وفقاً لعالم النفس الأمريكي جاي وينش:
«أن الناس غالباً ما يرغبون في رؤية اعتذار يكلف شيئاً ما. لا يجب أن تكون هذه التكلفة مالية، (ولكن يمكن أن تأتي في شكل الاعتراف بعدم الكفاءة في ارتكاب الخطأ السابق أو الوعد بتحسن الأداء في المستقبل)

مواضيع ممكن أن تعجبك

X