سيدتي وطفلك /أطفال ومراهقون

دراسة هامة تضع ملامح الصورة المثالية لمعنى الآباء والأمهات

الدراسة مقلقة حول فشل الآباء والأمهات في مسشوليتهم نحو أطفالهم في دولة الامارات.

كشفت دراسة أجرتها "WaterWipes" - المناديل المرطبة الأنقى في العالم للأطفال، مؤخراً، بأن تصور ملامح "الصورة المثالية" لمعنى "الأبوة" في العرف الثقافي يبعث الشعور بالاحباط لدى الآباء والأمهات في العالم. وفي إطار تفاعلها مع تلك المستجدات، أطلقت "WaterWipes" هاشتاج #ThisIsParenthood - وهو مشروع عالمي يُعنى بتوثيق وتصوير المعنى الحقيقي للأبوة بطريقة فريدة وصادقة.  واللافت أن حملة #ThisIsParenthood التي أطلقت بالشراكة مع الأمهات والآباء ولوسي كوهين، المخرجة المرشحة من قبل الأكاديمية البريطانية لفنون الأفلام والتلفزيون (BAFTA)، تهدف إلى فتح قنوات حوارية أكثر انفتاحاً وشفافية حول معنى "الأبوة" بحُلوها ومٌرّها وغرس الثقة بالنفس لدى الآباء والأمهات حول العالم. 

وكشفت الدراسة العالمية الجديدة بأن أكثر من نصف الآباء والأمهات في دولة الإمارات العربية المتحدة يشعرون بأنهم قد فشلوا خلال السنة الأولى من تجربتهم الأبوية (51%) – علماً بأن هذا الإحساس ينتاب الأمهات بشكل أكبر من الآباء ( 57% مقابل 43% ). وهذا الشعور نابع من عدد من المصادر، بما فيها النصائح الإرشادية المنحازة لرأي واحد حول سبل الوصول إلى الأبوة المثالية، وصولاً إلى تدفق المعلومات الهائل التي يتم بثها على الانستجرام بهذا الخصوص، في حين يقرّ ما يقرب من ثلث الآباء والأمهات في دولة الإمارات العربية المتحدة بأن مواقع التواصل الاجتماعي تتسبب في إحداث مزيد من الضغوط عليهم من حيث السعي ليكونوا من الآباء المثاليين (28%). وإلى جانب ذلك، هناك واحد من بين كل خمسة من الآباء يرى بأن تمثيل وتصوير معنى الأبوة المثالية في الإعلانات يشكل عاملاً مؤثراً في جعلهم يشعرون كما لو أنهم يخفقون في أداء دور الأبوة المنوط بهم (21%).

وكنتيجة لهذا الضغط، يشعر الأبوين بأنهم غير قادرين على أن يكونوا صادقين في سعيهم الحثيث للوصول إلى مرتبة الأبوة الصادقة من وجهة نظرهم الموضوعية (43%)، حيث يشير أكثر من نصف المستطلعين بأنهم يخفون قلقهم ويظهرون شجاعة وهمية بدلاً من الإقرار، بنزاهة مطلقة، بواقعهم الحقيقي إزاء الدور المنوط بهم كآباء فعليين (53%) . وتجدر الإشارة هنا إلى أن الآباء والأمهات من جيل الألفية في دولة الإمارات العربية المتحدة يشعرون بذلك بشكل أعمق وأكثر تأثيراً من أي فئة عمرية أخرى، إذ يبدي ثلثي الآباء (61%) إحساسهم بذلك بشكل صراحة.

فشل نصف الآباء في تجربة الأبوة

كما أظهرت الدراسة بأن ما يقرب من ثلثي الآباء والأمهات في دولة الإمارات العربية المتحدة يشعرون بأنهم بعيدون كل البعد عن الشخصيات النموذجية التي تعكس سمات الأبوة الواقعية من خلال الشخصيات التي يتابعونها على مواقع التواصل الاجتماعي (56%)، حيث برز هناك، وفقاً للدراسة، عدد أكبر من الآباء الذين يتطلعون إلى مزيد من النزاهة، فقد تمنّى 7 من بين كل 10 مستطلعين فيما لو كان هناك تمثيل أكثر مصداقية لمعنى الأبوة في واقعنا الحقيقي (72%) وعبر مواقع التواصل الاجتماعي (67%).

وتتطلع "وWaterWipes" من خلال حملة #ThisIsParenthood إلى إحداث تغيير حاسم لمفهوم ومعنى الأبوة من خلال التركيز على إبراز الحقائق والمواءمة بين الجوانب السلبية والإيجابية، وتحقيق التقارب بين مجتمع الآباء لتبادل وجهات النظر والتجارب الشخصية. ونحن، في نهاية المطاف، نسعى إلى بناء وترسيخ الثقة لدى الآباء والأمهات عن طريق فتح قنوات نقاشية أكثر انفتاحاً ومصداقية حول مفهوم الأبوة.

تغيير مفهوم الأبوة هو أساس التربية

وفي هذا الصدد، تحدثت كاثي كيد، نائب الرئيس العالمي للتسويق في "WaterWipes" قائلة،  "لقد أثبتت هذه الدراسة العالمية نتائجها وجدواها، وتأتي في وقت أصبح الآباء والأمهات يشعرون بنوع من الإخفاق، خاصة عندما يرون أنفسهم محاطين بصور رمزية وهمية لاتمت بصلة لمعنى الأبوة المثالية. ونحن كشركة قائمة على النزاهة بالمرتبة الأولى، نسعى إلى تغيير هذا المفهوم من خلال منتجاتنا وإعلاناتنا وكل ما نقوم به.

نتطلع إلى انضمام الآباء والأمهات من جميع أنحاء العالم إلينا في هذا المشروع، ونأمل منهم أن يطلعونا على تجربتهم الشخصية بهذا الخصوص عبر الهاشتاج #ThisIsParenthood، وذلك حتى نتمكن معاً إحداث فرق كبير نحو الأفضل، ولكي يتسنى لنا في نهاية  المطاف، البدء في غرس الثقة بالنفس لدى الآباء والأمهات في العالم. "

ولإطلاق حملة #ThisIsParenthood، تعاونّا مع 86 من الآباء والأمهات في ثلاث قارات بهدف إنتاج فيلم وثائقي مدته 16 دقيقة و12 فيلماً قصيراً وسلسلة من جلسات التصوير التي تسلط الضوء على الأبوة الحقيقية كما لم نشهدها من قبل.

وأشارت سيسيل دو سكالي، معلمة رائدة في الشؤون الأبوية والأسرية لدى مؤسسة ملاك ماما آند بيبي كير في دولة الإمارات العربية المتحدة والقابلة الخبيرة، "أعتقد أن الأبوة هي بمثابة رحلة جميلة ومشوقة، ومن الأهمية أن يحظى الآباء والأمهات الجدد بالدعم البناء لخوض تجربتهم الجديدة والفريدة. واليوم، مع قيام ’ووتروايبس‘ بطرح مبادرة تهدف إلى سد فجوة النزاهة والمصداقية حول المعنى الحقيقي للأبوة، أتمنى أن تلهم هذه المبادرة المزيد من الآباء والأمهات وترسخ لديهم الثقة بقدراتهم وتجعلهم يدركون حقيقة مفادها بأنه عندما يشعر هؤلاء بالسعادة والرضى عن قراراتهم الأبوية، فإن الأبوة ستكون تجربة سلسة وإيجابية لهم ولأحبائهم الصغار الأغلى على قلوبهم."

للمشاركة في حملة #ThisIsParenthood، انضموا إلينا في نقاشاتنا على الفيسبوك والانستغرام. أو شاهدوا الفيلم الوثائقي عبر الرابط: https://youtu.be/qH7DfP-lcio

اتركي أسئلتك حول الموضوع في مربع التعليقات وسوف يجيب عليها خبراء سيدتي

 

 

X