اكتب الكلمات الرئيسية فى البحث

البنك المركزي السعودي يحذر من خطورة الفوركس

الفوركس وهم وخسارة أموال
2 صور

حذر البنك المركزي السعودي من خلال حملة توعوية موسعة أطلقها مؤخراً من مخاطر الاستثمار في "الفوركس" والتسويق للعملات الرقمية.

وفي التفاصيل، فقد حذر البنك المركزي السعودي، عبر حسابه الرسمي على موقع التدوينات المصغر "تويتر"، من الاستثمار في أنشطة "الفوركس" غير المرخص والتسويق للعملات الرقمية (البيتكوين) واصفا الأمر بـ "وهم وخسارة للأموال".

وأبان المركزي، أن "الفوركس" المعروف أيضاً باسم سوق الصرف الأجنبي، يعرف بأنه المكان الذي يتم فيه تبادل أزواج العملات مثل اليورو مقابل الدولار الأميركي أو الجنيه الاسترليني مقابل الدولار الأمريكي و استثمار تحركات أسعارهم في السوق لكسب المال.

وسوق الفوركس هو سوق خارج البورصة (OTC)؛ يقوم المستثمرون و المتداولون بشراء و بيع أزواج العملات من خلاله.

وأشار البنك المركزي إلى أن مخاطر الفوركس عند التداول تتمثل في الخسارة والربح المحتمل، وذلك بسبب غياب استقرار أسعار الأسهم والعملات وغيرها.

وكان البنك قد حذر في وقت سابق من التعامل مع المواقع الإلكترونية المشبوهة والأفراد الذين يسوقون للاستثمار والمتاجرة في الأوراق المالية دون وجود تراخيص من الجهات المختصة، بما فيها نشاط "الفوركس"، مؤكداً، اتخاذ الإجراءات القانونية ضد المواقع أو الأفراد الذين يروجون لهذا النشاط.

ونبه البنك المركزي هذه الجهات والمتعاملين في الأوراق المالية والعموم من التعامل مع المواقع الإلكترونية المشبوهة التي قد تنطوي أعمالها على أنشطة غير نظامية، والتي تروج من خلال إعلاناتها على شبكة الإنترنت ووسائل التواصل الاجتماعي فرصاً استثمارية ووعوداً بتحقيق مكاسب مالية وثراء سريع، مما قد يعرض العديد من المتعاملين معها إلى عمليات نصب واحتيال وخسائر مادية كبيرة.