صحة /الصحة العامة

ضربة الشمس وأعراضها تستدعي التدخل الطبي الفوري

ضربة الشمس وأعراضها تستدعي التدخل الطبي الفوري

ضربة الشمس هي أخطر أشكال الإصابة بالحرارة، وتعتبر حالة طبية طارئة، حيث يُمكن أن تسبب ضربة الشمس تلفاً للدماغ والأعضاء الداخلية الأخرى.
ورغم أن ضربة الشمس تؤثر بشكل رئيسي على الأشخاص الذين تزيد أعمارهم على 50 عاماً، إلا أنها يمكن أن توثر على الشباب.
وتنتج ضربة الشمس عن التعرّض لفترات طويلة لدرجات حرارة عالية، مع تعرّض الجسم للجفاف، وهو ما يؤدي إلى فشل نظام التحكم في درجة حرارة الجسم.
والتعريف الطبي لضربة الشمس هو ارتفاع درجة حرارة الجسم الأساسية عن 104 درجات فهرنهايت، مع مضاعفات تشمل الجهاز العصبي المركزي.
ما هي ضربة الشمس وأعراضها؟ الإجابة في الآتي، بحسب موقع "ويب ميد":

 

أعراض الإصابة بضربة الشمس

تتعدد أعراض الإصابة بضربة الشمس، ولعل أبرزها:
1- الصداع والدوار.
2- قلة التعرّق رغم الحرّ الشديد.
3- بشرة حمراء وساخنة وجافة.
4- ضعف أو تقلصات في العضلات.
5- القيء والغثيان.
6- سرعة ضربات القلب.
7- التنفس السريع.
8- فقدان الوعي.

 

الإسعافات الأولية بعد ضربة الشمس

الإسعافات الأولية قادرة على إنقاذ المريض بعد ضربة الشمس
الإسعافات الأولية قادرة على إنقاذ المريض بعد ضربة الشمس


التعامل مع المريض الذي تعرّض لضربة شمس بسرعة أمر ضروري، وفي الآتي ما يجب فعله لإنقاذ المريض:

1- نقل الشخص إلى غرفة مكيفة الهواء، أو على الأقل منطقة باردة ومظللة.
2- إزالة أي ملابس غير ضرورية يرتديها المريض.
3- قياس درجة حرارة الجسم الأساسية للمريض، والبدء في القيام بالإسعافات الأولية لتبريدها.
4- التهوية فوق رأس المريض مباشرة، أثناء ترطيب بشرته بالماء بواسطة إسفنجة أو قطعة قماش مُبللة.
5- وضع كمادات الثلج على الإبطين والفخذ والرقبة والظهر؛ لأنَّ هذه المناطق غنية بالأوعية الدموية القريبة من الجلد، لذلك يقلل تبريدها من درجة حرارة الجسم.
6- غمر المريض في حمام أو حوض به ماء بارد.على ألا يتم استخدام الثلج للمرضى الأكبر سناً أو الأطفال الصغار أو المرضى الذين يعانون من أمراض مزمنة، أو أي شخص أصيب بضربة شمس دون ممارسة تمارين شاقة؛ لأن القيام بذلك يمكن أن يكون خطراً عليهم.

تابعي المزيد: حمية لخفض ارتفاع اليوريك أسيد

 

كيفية الوقاية من الإصابة بضربة الشمس

عندما يكون الطقس حاراً ودرجات الحرارة مرتفعة، من الأفضل البقاء في بيئة مكيفة الهواء. وعند الاضطرار إلى الخروج في الهواء الطلق، يمكن الوقاية من الإصابة من ضربة الشمس، باتباع الخطوات التالية:
1- ارتداء ملابس خفيفة وفاتحة اللون وفضفاضة مع قبعة واسعة الحواف.
2- استخدام واقٍ من الشمس بعامل حماية من الشمس (SPF) 30 فأكثر.
3- شرب الكثير من السوائل للوقاية من الجفاف، ويُنصح بشرب ثمانية أكواب من الماء أو عصير الفاكهة أو عصير الخضر يومياً على الأقل.
3- اتخاذ احتياطات إضافية عند ممارسة الرياضة أو العمل في الهواء الطلق. والتوصية العامة هي بشرب 750 ملليتراً من السوائل قبل ساعتين من التمرين، مع 250 ملليتراً إضافياً من الماء أو المشروبات الرياضية قبل التمرين مباشرة، وأثناء التمرين، يجب أن تستهلك 250 ملليتراً أخرى من الماء كل 20 دقيقة، رغم عدم الشعور بالعطش.

 

ملاحظة من "سيدتي نت" : قبل تطبيق هذه الوصفة أو هذا العلاج استشارة طبيب مختص.

تابعي المزيد: أخطر الأمراض في العالم.. هل يمكن تجنبها بالوقاية؟

X