اكتب الكلمات الرئيسية فى البحث

علامات تدل ان خطيبك غير مهتم بلقائك

المواعيد الأولى لفترة الخطوبة دائمًا تجعلنا قلقين ومتوترين. لأنه عادة ما يكون الأصعب، هو اللقاءات الأولى، فالناس دائمًا على أهبة الاستعداد لترك انطباع جيد في البدايات، إن مقابلة شخص ما لأول مرة يجعلك تتساءلي عما يجب أن يشعر به تجاهك. كونك امرأة ، قد تكوني متشوقة لمعرفة ما شعر به تجاهك في لقائكما وما إذا كان مهتمًا باللقاء التالي ومتشوقاً له.

وبحسب موقع ( boldsky )إذا شعرت أنه لم يكن مبتهجاً بوجودكما معا من أول لقاء ولم يظهر أي علامات تدل على اعتبارك شريكًا جيدًا ، فقد يكون هذا لأنه لا يريد المضي قدما، وللتأكد من مشاعره ودراسة مدى استمرارية العلاقة تعرفي إلى هذه الأمور:

-أنهى الموعد مبكرًا جدًا إذا لم تقضِ أكثر من 30-40 دقيقة معًا ووجدته يحاول المغادرة سريعاً ، فقد تكون هذه علامة حمراء.

-. لم يذكر متى يرغب بلقائك التالي: إن عدم ذكر أي موعد ثانٍ محتمل هو بحد ذاته علامة أخرى على أنه غير مهتم بك. غالبًا ما يطلب الأشخاص تحديد اللقاء التالي في نهاية الجلسة. لكن إذا لم يذكر هذا ولم يبدي رغبة في لقاء قريب عندما سألته ، فهذا يدل على أنه لم يعد مهتمًا بك.

* خطيبك غير مهتم

 الخطيب لا يتجاوب

-لا يكتب لك الرسائل، فلا يشعر المخطوبين بالراحة الكافية للتحدث بشكل صحيح في البداية. نتيجة لذلك، يتفاعلون مع بعضهم البعض من خلال النصوص والمكالمات. ولكن إذا لم يرسل لك رسالة نصية بعد أو لا يرد على رسائلك ويتجاهل مكالماتك، فهذا يدل على أنه قد لا يكون مهتمًا. حتى لو لم تتلق مكالماته أو رسائله بعد أيام وأسابيع ، فإننا نقترح عليك التوقف عن توقع الاستمرارية معه.

-لا يمدحك كثيرًا :عادة يتحدث الناس عن الشخصيات الديناميكية والجذابة لبعضهم البعض. ليس هذا فقط ، ولكن هناك أوقات يكمل فيها المخطوبين بعضهم البعض من خلال الرسائل النصية. ولكن إذا لم يثني عليك سواء خلال لقائكما أو في الدردشات ، فقد تكون هذه علامة على أنه غير مهتم بوجودك.

*عدم الاهتمام

قليل من الاهتمام بين الخطيبين 

-. يظهر القليل من الاهتمام بك، أو لا يهتم ؟ ربما لم يقف عندما أتيت أو لم يطلب منك توصيلك إلى المنزل. في الواقع ، ربما بذل قصارى جهده لتجنب أي اتصال بالعين معك. إذا كنت تشعري أنه لم يكن حاضرًا عقليًا وكان يتطلع إلى إنهاء اللقاء في أقرب وقت ممكن ، فهذه بحد ذاتها علامة حمراء.

- يتجنب الحديث عن حياته الشخصية قد يكون هناك رجال لا يناقشون حياتهم الشخصية بسهولة. عادة ما يناقش هؤلاء أمور حياتهم الشخصية عبر الرسائل النصية لكن عندما تحاولي أن تسأليه عن حياته الشخصية ، فقد يتجنب الحديث عن نفس الشيء. ليس هذا فقط ، لكنه قد لا يُظهر أي اهتمام بمعرفة حياتك الشخصية.