اكتب الكلمات الرئيسية فى البحث

معلومات صحية مهمة حول فيروس كورونا يحتاجها المسافرون

معلومات صحية مهمة حول فيروس كورونا نحتاجها في العطلات

يسافر كثير من الناس أو يقيمون الرحلات والحفلات، خلال الصيف. نظرًا لأن العديد من الأشخاص ما يزالون بحاجة إلى التطعيم ضد فيروس كورونا المستجد (كوفيد-19) والنوع دلتا الأكثر انتشارًا، ينصح خبراء الصحة بالحذر، إذا كنت تخططين لرحلة أو تجمع لمجموعة كبيرة من الناس.


"إنّ أي شخص يخطط للتجمع، وهو مؤهل لتلقي اللقاح، يجب أن يحصل عليه. هذه هي النصيحة الأولى. أما من هم أصغر من أن يتم تطعيمهم، فأعتقد أن إبقاء الاحتفالات في الهواء الطلق هو وسيلة من وسائل تقليل المخاطر" - كما تقول الدكتورة نيبوني راجاباكسي، طبيبة الأمراض المعدية للأطفال في مايو كلينك في مدينة روتشستر، بولاية مينيسوتا.

وتضيف الدكتورة راجاباكسي: "خلال الجائحة، افتقد الأطفال الكثير من الأنشطة التي يستمتعون بها بشكل عام، لذلك نعلم أن العديد من العائلات تخطط للتنقل بعض الشيء، خاصةً إذا كان الأهل ممن تلقوا اللقاح. هناك أشياء بعينها يمكن للعائلات التفكير فيها عند وضع الخطط: الخيارات الأكثر أمانًا، منها أخذ الأنشطة في الهواء الطلق بعين الاعتبار. نحن نعلم أن الفيروس لا ينتشر جيدًا في الهواء الطلق. قد تكون الأنشطة كالتخييم أو التنزه بصحبة الأطفال غير المُطعَّمين خيارًا جيدًا، على سبيل المثال، سواءً لممارسة الرياضة أو الخروج في الهواء الطلق".


الحدّ من مخاطر كورونا في التجمعات



"إذا كان لديك أفراد معرضون لمخاطر عالية، خاصة الأطفال غير المُطعَّمين المعرضين لمخاطر عالية، على سبيل المثال، وكنت تخطط للتجمع مع العديد من الأشخاص، فمن الأفضل في هذا السيناريو التوصية بارتداء الكمامة واتخاذ الاحتياطات الأخرى. كما لا أشجع على التجمعات الكبيرة للغاية إن كان بها أطفالٌ غير مُطعَّمين بالجوار، حتى لو أُقيمَت في الهواء الطلق أيضًا. من الأمور التي يجب التفكير فيها بحرصٍ لإيجاد طرقٍ لتقليل المخاطر: إيلاء بعض الاهتمام لحجم الجمهور، ومقدار المساحة التي لديك للأنشطة كتناول الطعام، حيث يتم مشاركة الأواني أو الطعام"، تتابع الدكتورة راجاباكسي.
 

استراتيجيات لتقليل المخاطر

التباعد ضروري للوقاية
التباعد ضروري للوقاية


"سأكون حذِرةً للغاية بشأن اختلاط الأطفال غير المُطعَّمين من أسر مختلفة، حتى لو كان جميع البالغين قد تلقوا اللقاح، خاصة في مجموعة ربما تكون أكثر عرضة للإصابة بمضاعفات إذا ما أصيبوا بعَدوى فيروس كورونا المستجد (كوفيد-19). وبالتأكيد، هناك أشياء يمكنك القيام بها لتقليل المخاطر في هذه الحالة. لكنني أعتقد أنه سيكون من الصعب التخلص من المخاطر تمامًا في أي تجمع للناس إذا كان هناك عدة أشخاص غير مُطعَّمين من أُسَرٍ مختلفة. وبالتأكيد، سنفكر مليًا في ذلك الأمر. إلا أن ارتداء الكمامة والتباعد، واستضافة التجمعات في الهواء الطلق تُعد من الاستراتيجيات التي يمكنك استخدامها لتقليل المخاطر"، كما تقول الدكتورة راجاباكسي.

تابعي المزيد: معلومة صادمة عن لقاح فايزر يجب على الجميع معرفتها


السفر حول العالم


"لقد نصت العديد من البلدان المختلفة على وثائق اللقاح وأنواع الاختبارات التي تحتاج إليها. لذا، أعتقد أنه من المهم التأكد من كونك على دراية تامة بأية توصيات وإرشادات تتعلق بالمكان الذي تخطط للذهاب إليه، والأهم من ذلك أن تعرف وضع فيروس كورونا المستجد (كوفيد-19) في تلك البلدان. إننا بالتأكيد نوصي بعدم السفر، خاصة بصحبة الأطفال غير المُطعَّمين، إلى أي منطقة تشهد الكثير من انتقال الفيروس أو تفشي المرض بشكل مستمر"، تابعت الدكتورة راجاباكسي.

وأضافت أن أي شخص لديه أسئلة حول السفر والتجمعات وفيروس كورونا المستجد (كوفيد-19) يجب أن يبدأ بالتحدث إلى مزود رعايته الصحية.

تابعي المزيد: خطوات الحفاظ على قلب سليم وفق خبيرة