اكتب الكلمات الرئيسية فى البحث

مغامر يطير في نفق ضيق ويدخل غينيس بـ 4 أرقام قياسية

مغامر يطير في نفق ضيق ويدخل غينيس بـ 4 أرقام قياسية
مغامر يطير في نفق ضيق ويدخل غينيس بـ 4 أرقام قياسية

تمكن مغامر إيطالي محترف من دخول موسوعة جينيس العالمية للأرقام القياسية بعد قيادته طائرة صغيرة في رحلة جريئة عبر نفق أرضي من قسمين في تركيا بسرعة تجاوزت 150 ميلاً في الساعة.

مغامر يطير في نفق ضيق ويدخل غينيس
مغامر يطير في نفق ضيق ويدخل غينيس 

واختار طيار السباق، داريو كوستا، التحليق المنخفض عبر نفقين ضيقين للسيارات بالقرب من إسطنبول، بطائرة معدلة من شركة «ريد بل» النمساوية.

وحقق داريو كوستا،  البالغ 41 عاماً، رقماً قياسياً عالمياً كأول شخص يتمكن من قيادة طائرة عبر الأنفاق الأرضية في العالم.

وبدأ «كوستا» تجربته المثيرة بالتحليق على ارتفاع نحو متر من الأرض، وكان عليه الحفاظ على توازن الطائرة في خط مستقيم في منتصف النفق بموازاة الجدران الإسمنتية التي لا يفصله عنها سوى نحو 4 أمتار في كل جانب.

وتطلبت التغييرات في تدفق الهواء على جانب الطائرة عند خروجها من النفق الأول حركات يدوية غاية في الدقة والسرعة من الطيار، لضمان دخولها في مدخل النفق الثاني بشكل آمن.

وقال المغامر والطيار السابق: «لم يسبق أن قدت طائرة داخل نفق طوال حياتي، ولم يفعل أحد ذلك على الإطلاق؛ لذلك كانت هناك تساؤلات كبيرة في رأسي حول ما إذا كان كل شيء سيمر كما توقعنا».

وأضاف داريو كوستا: «لقد كان نجاح التجربة مصدر ارتياح كبير، وبالنسبة لي هو حلم آخر أصبح حقيقة».

وشارك في تنظيم الرحلة القياسية، التي قطعت 2.26 كم في أقل من 44 ثانية، فريق من 40 شخصاً من موظفي الدعم الذين شهدوا على تسجيل الطيار 4 أرقام قياسية هي: «أول رحلة طيران عبر نفق، وأطول رحلة طيران تحت سقف صلب، وأول رحلة طيران عبر نفقين بجانب أول إقلاع لطائرة من داخل نفق».