اكتب الكلمات الرئيسية فى البحث

مشاهد من أول صلاة فجر في الحرمين الشريفين دون تباعد

مشاهد من أول صلاة فجر في الحرمين الشريفين دون تباعد
مشاهد من أول صلاة فجر في الحرمين الشريفين دون تباعد - الصورة من حساب الرئاسة بتويتر
مشاهد من أول صلاة دون تباعد
مشاهد من أول صلاة دون تباعد - الصورة من حساب الرئاسة بتويتر
مشاهد من أول صلاة دون تباعد
مشاهد من أول صلاة دون تباعد - الصورة من حساب الرئاسة بتويتر
مشاهد من أول صلاة دون تباعد
مشاهد من أول صلاة دون تباعد - الصورة من حساب الرئاسة بتويتر
مشاهد من أول صلاة فجر في الحرمين الشريفين دون تباعد
مشاهد من أول صلاة دون تباعد
مشاهد من أول صلاة دون تباعد
مشاهد من أول صلاة دون تباعد
4 صور

أقيمت، فجر الأحد، أول صلاةٍ دون تباعد في المسجد الحرام بمكة المكرمة والنبوي في المدينة المنورة بعد تخفيف الإجراءات الاحترازية الخاصة بفيروس كورونا المستجد. وأظهرت صورٌ ومشاهد تم تداولها المصلين يصطفون في الحرمين المكي والنبوي لأداء صلاة الفجر دون تباعدٍ منذ عام ونصف العام، وهو ما كان معمولاً به للحد من انتشار فيروس كورونا.

وفي وقت سابق، أوضح متحدث الرئاسة العامة لشؤون المسجد الحرام والمسجد النبوي خلال المؤتمر الصحفي الخاص بقرارات تخفيف الإجراءات الاحترازية أنه تمَّ الوصول إلى الجاهزية التامة لاستقبال المعتمرين والمصلين بكامل الطاقة الاستيعابية، ورفع عدد أبواب دخول المعتمرين إلى 44 باباً، مع إشراف 780 موظفاً وموظفة على التفويج، كاشفاً عن أن صحن الطواف سيكون مخصَّصاً للمعتمرين فقط. وكشف عن أنه سيتم الاستفادة من كامل الطاقة الاستيعابية للمصليات بالتوسعة السعودية الثالثة بطوابقها المتعددة، وساحاتها الخارجية، وأروقتها الداخلية وكافة مرافقها، مع التأكيد أن جميع المصلين في الحرمين الشريفين سيكونون ممن تلقوا جرعتين من لقاح كورونا، إضافةً إلى وجوب ارتداء الكمامة طوال الوقت، لافتاً إلى أنه تم إعادة الفرش والسجاد إلى كامل المصليات في المسجد الحرام، وسيتم تعقيمها قبل كل صلاة وبعدها مباشرة، وتهيئة ساحات المسجد الحرام بفرشها يومياً بـ 5 آلاف سجادة.

تابعي المزيد: تطبيق إلزامية التحصين لدخول رئاسة الحرمين الشريفين ومرافقها

وأكد متحدث رئاسة شؤون الحرمين، أن الخدمات التي كانت تقدم في الحرمين الشريفين قبل جائحة كورونا ستعود إلى سابق عهدها قبلها، مع تطبيق الإجراءات الاحترازية، مشيراً إلى أنه تم إعادة أكثر من أربعة آلاف حافظة ماء زمزم إلى الحرمين الشريفين، مع توزيع نصف مليون عبوة ماء زمزم على المصلين والمعتمرين والزائرين. وذكر أن الرئاسة جنَّدت نحو عشرة آلاف عامل وعاملة وموظف وموظفة للقيام بخدمة ضيوف الرحمن على مدار الساعة، وقال: "نتشرف بتعقيم وتطهير الحرمين الشريفين عشر مرات يومياً باستخدام أحدث تقنيات التعقيم والتطهير".

وأضاف "سخَّرت الرئاسة عديداً من آليات الذكاء الاصطناعي للقيام بخدمة التعقيم والتطهير وتوزيع ماء زمزم المبارك، وتقديم الخدمات التوجيهية والإرشادية للمعتمرين والمصلين الذين يبحثون عن إجابات شرعية لأسئلتهم أو فتواهم من خلال التواصل المباشر مع منسوبي التوجيه والإرشاد في الحرمين الشريفين على مدار الساعة بعشر لغات عالمية، كما عادت الدروس العلمية والحلقات القرآنية في جنبات الحرمين الشريفين حضورياً مع استمرار بثها أيضاً عبر منصة وتطبيق منارة الحرمين على الهواء مباشرة باللغات العشر، واستمرار المقرأة الإلكترونية في تقديم خدماتها للمسلمين في أنحاء العالم. وأردف "أطلقت الرئاسة عديداً من التطبيقات الإلكترونية التي نسعى من خلالها لتسهيل المناسك لقاصدي الحرمين الشريفين منها تطبيق تنقل، الذي يتيح خدمة حجز العربات الكهربائية واليدوية بشكل مبكر للراغبين باستخدامها حال أداء المناسك".