اكتب الكلمات الرئيسية فى البحث

نائب وزير الثقافة يستعرض خطة الوزارة خلال الـ10 سنوات المقبلة ضمن مبادرة مستقبل الاستثمار بالسعودية

الجلسة الحوارية تغذية عقولنا.. مستقبل الثقافة - الصورة من حساب وزارة الثقافة بتويتر
الجلسة الحوارية تغذية عقولنا.. مستقبل الثقافة - الصورة من حساب وزارة الثقافة بتويتر
حامد فايز خلال الجلسة الحوارية تغذية عقولنا.. مستقبل الثقافة - الصورة من حساب وزارة الثقافة الرسمي على تويتر
حامد فايز خلال الجلسة الحوارية تغذية عقولنا.. مستقبل الثقافة - الصورة من حساب وزارة الثقافة الرسمي على تويتر
الجلسة الحوارية تغذية عقولنا.. مستقبل الثقافة - الصورة من حساب وزارة الثقافة بتويتر
حامد فايز خلال الجلسة الحوارية تغذية عقولنا.. مستقبل الثقافة - الصورة من حساب وزارة الثقافة الرسمي على تويتر
2 صور

حرص «حامد فايز»، نائب وزير الثقافة، خلال الجلسة الحوارية للنسخة الخامسة من مبادرة مستقبل الاستثمار، والتي استكملت فعاليتها اليوم 28 أكتوبر 2021، وحملت عنوان «تغذية عقولنا، مستقبل الثقافة»، على أن يؤكد على أهمية الثقافة داخل المملكة والدور الذي لعبته وزارة الثقافة خلال الفترة الماضية، وما تسعى لتحقيقه خلال السنوات القادمة ضمن رؤية المملكة لعام2030.

وقد بدأ «فايز» حديثه مؤكدًا على التحول الثقافي الذي تشهده السعودية اليوم، كونه حقق نجاحًا غير مسبوق، وتابع حديثه مشيرًا إلى أنه بفضل توجيهات بدر بن عبدالله بن فرحان آل سعود، وزير الثقافة، استطاعت الوزارة  أن تحدث تغييرًا ملحوظًا وتمكنت من بناء 25 هيئة ثقافية فنية ومتنوعة، كما أن هناك خطة استراتيجية تعمل عليها الوزارة لمدة 10 سنوات، بجانب تطوير 13 قطاعًا فرعيًا مثل الأفلام، الأدب، الموسيقى، الفنون البصرية، الهندسة المعمارية، المكاتب، النشر والترجمة، بجانب الفنون الاستعراضية.


وتابع «فايز» حديثه خلال الجلسة الحوارية مشيرًا إلى أنه خلال الـ3 شهور القادمة ستقوم الوزارة بعمل أكثر من 100 مشاركة ومبادرة وفعالية ثقافية للمواطنين داخل المملكة العربية السعودية، مؤكدًا من خلال تلك الخطوة على أن المملكة ستصبح مركزًا للتبادل المعرفي والثقافي، وقال «نريد أن نكون في مركز التبادل الثقافي العالمي ومشاركة أفضل ما في ثقافتنا والتعلم من بقية العالم من خلال الشراكة».

وأردف أن هناك 10 فعاليات من المتوقع تدشينها خلال العام القادم، وفي نفس السياق فقد تم تخصيص 100 مليون دولار للقطاع الثقافي.

تجدر الإشارة إلى أن تلك الجلسة الحوارية جاءت على خلفية انطلاق مبادرة المستقبل للاستثمار، والتي انطلقت فعالياتها يوم الثلاثاء الماضي، تحت عنوان «الاستثمار في الإنسانية»، بمشاركة عدد من المستثمرين والمدراء التنفيذيين وصناع القرار على مستوى العالم.